: آخر تحديث

تونس تعبر عن "قلقها العميق" من تطور الاوضاع في ليبيا

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تونس: عبرت تونس الجمعة عن "قلقها العميق" من التطورات الأخيرة في ليبيا غداة اعلان "الجيش الوطني الليبي" بقيادة المشير خليفة حفتر شن هجوم في اتجاه طرابلس.

وقالت وزارة الخارجية التونسية في بيان الجمعة "تتابع تونس بانشغال بالغ التطورات الخطيرة للأوضاع في ليبيا، وتعرب عن قلقها العميق لما آلت إليه الاحداث في هذا البلد الشقيق".

وبدأ "الجيش الوطني الليبي" بقيادة حفتر الخميس هجوما بهدف السيطرة على طرابلس حيث مقرّ حكومة الوفاق التي يتراسها فايز السراج والمدعومة من المجتمع الدولي. وأمر السراج القوات التابعة للحكومة وحلفاءها من الفصائل بالتصدي للقوات المهاجمة.

ودعت تونس جميع الأطراف الى التحلي بأعلى درجات ضبط النفس وتفادي التصعيد الذي من "شأنه أن يزيد في تعميق معاناة الشعب الليبي الشقيق، ويهدد انسجامه ووحدة أراضيه".

كما أكد نص البيان على أهمية الحفاظ على المسار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة، وتوفير كل ظروف النجاح للمؤتمر الوطني الجامع المنتظر عقده خلال الفترة القادمة، والتسريع بإيجاد حلّ سياسي دائم يمكن من إعادة الامن والاستقرار الى ليبيا.

وفي ظل التصعيد المستجد، يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا طارئا في الساعة 19,00 ت غ بناء على طلب بريطانيا لبحث التطورات في ليبيا، وذلك بعد دعوات دولية الى ضبط النفس، كان آخرها من الكرملين الذي حذر من "حمام دم" جديد في ليبيا.

وتقدم مقاتلو حفتر في اتجاه غرب البلاد، وسيطرت قوّات موالية له مساء الخميس على حاجز كوبري 27 العسكري الواقعة على بعد 27 كيلومتراً من البوابة الغربية لطرابلس، لكن قوات موالية للحكومة طردتهم فجر الجمعة بعد "اشتباك قصير، بحسب ما أفاد مصدر أمني في طرابلس.

وتزامن التصعيد مع زيارة يقوم بها الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الى ليبيا، التقى خلالها رئيس الوزراء فايز السراج الخميس في طرابلس على أن يلتقي الجمعة المشير حفتر في شرق البلاد.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. برقية ألمانية: ملكة بريطانيا تدعم بقاء بلادها في الاتحاد الأوروبي
  2. مفاوضات الجيش وتحالف قوى الاحتجاج في السودان تتعثر مجددًا
  3. اللوفر أبوظبي يستقبل 10 آلاف زائر في اليوم العالمي للمتاحف
  4. النزاع بين غوغل وهواوي يؤثر على ملايين المستخدمين
  5. حملة لتشجيع الشباب على التسجيل للإنتخابات في تونس
  6. ترمب: واشنطن لم تسع لإجراء حوار مع إيران
  7. إيران: اليورانيوم المنخفض تضاعف 4 مرات
  8. خمسة
  9. وزير خارجية عُمان في طهران
  10. الملياردير روبرت سميث يسدد كامل ديون طلاب جامعة مورهاوس
  11. منظمات مصرية تكشف انتهاكات قطر لحقوق الإنسان أمام الأمم المتحدة
  12. ظريف ردا على ترامب :
  13. فولوديمير زيلينسكي... الممثل الذي أصبح رئيساً لأوكرانيا
  14. بريطانيا: إجراءات مشددة لمنع زيارة سوريا
  15. رجل الجزائر القوي يدير ظهره لمطالب المتظاهرين
  16. قراء
في أخبار