قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بانكوك: تم تتويج الملك ماها فاجيرالونغكورن رسميًا السبت في حفل مهيب تخللته مراسم هندوسية وبوذية، وتعهد خلاله بأن يحكم بـ"استقامة".&

فاجيرالونغكورن هو عاشر ملك من سلالة تشاكري التي تحكم تايلاند منذ العام 1782. ووصل إلى العرش قبل عامين عقب وفاة والده، لكنه انتظر حتى انقضاء فترة الحداد الطويلة، قبل أن يعيّن تاريخ تتويجه.&

بدأت مراسم السبت التي تستمر ثلاثة أيام بتلقي الملك الذي ارتدى ثوبًا أبيض اللون، مياهًا مقدسة من أنحاء تايلاند، ليمسح وجهه بها في مجمع القصر الكبير، وسط طلقات مدفعية بهذه المناسبة وتراتيل الرهبان البوذيين. وتعهد بأن يحكم بـ"استقامة" لمصلحة الشعب التايلاندي.&

بدورها، انحنت أمامه زوجته الرابعة الملكة سوتيدا، التي تزوجها في حفل مفاجئ قبل أيام من تتويجه. وهذه المرة الأولى التي يشاهد فيها معظم التايلانديين حفل تتويج، إذ كان الأخير عام 1950 عندما تم تتويج والد الملك بوميبول أدولياديج.
&