: آخر تحديث
أرامكو: خط الأنابيب شرق - غرب يعمل بالكامل

السعودية تعيد تشغيل خط أنابيب استهدفه هجوم الحوثيين

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرياض: استأنفت السعودية الخميس ضخّ النفط في خط أنابيب رئيسي بعد يومين من استهدافه بواسطة طائرات مسيّرة، في هجوم تبنّاه المتمردون الحوثيون المقرّبون من إيران، بحسب ما أعلن مسؤول في شركة أرامكو لوكالة فرانس برس.

وقال المسؤول إنّ خطّ الأنابيب شرق - غرب الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي "يعمل بالكامل".

والثلاثاء، تعرّضت محطّتا ضخ لخط أنابيب رئيسي ينقل النفط من شرق السعودية إلى غربها، إلى هجوم بطائرات من دون طيار مفخّخة، ما أدّى إلى إيقاف ضخ النفط فيه.

وتصل قدرة خط الأنابيب إلى خمسة ملايين برميل يومياً، وقد تبنّى الهجوم المتمردون الحوثيون في اليمن.

والخميس، اتّهمت السعودية إيران بإصدار الأوامر للمتمرّدين الحوثيين بمهاجمة منشآتها النفطية.

وكتب نائب وزير الدفاع السعودي الأمير خالد بن سلمان في تغريدة على تويتر "ما قامت به جماعة الحوثي المدعومة من إيران من هجوم إرهابي على محطّتي الضخّ التابعتين لشركة أرامكو السعودية، يؤكّد على أنّها ليست سوى أداة لتنفيذ أجندة إيران". 

وأكّد الأمير خالد، وهو نجل العاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز وشقيق وزير الدفاع ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، أنّ "ما يقوم بتنفيذه الحوثيون من أعمال إرهابية بأوامر عليا من طهران، يضعون به حبل المشنقة على الجهود السياسية الحالية".

من جهته، قال وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير في تغريدة إنّ الحوثيين "جزء لا يتجزّأ من قوات الحرس الثوري الإيراني ويأتمرون بأوامره".

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية "تعرّضت محطتا ضخ لخط الأنابيب شرق - غرب الذي ينقل النفط السعودي من حقول النفط بالمنطقة الشرقية إلى ميناء ينبع على الساحل الغربي، لهجوم من طائرات (...) بدون طيار مفخخة".

وأضاف "قامت أرامكو السعودية بإيقاف الضخ في خط الأنابيب، حيث يجري تقييم الأضرار وإصلاح المحطة لإعادة الخط والضخ إلى وضعه الطبيعي"، مشددا في الوقت ذاته على "استمرار الإنتاج والصادرات السعودية من النفط الخام والمنتجات بدون انقطاع".

وتقع المحطتان في محافظتي الدوادمي ومحافظة عفيف بمنطقة الرياض على بعد 220 كلم و380 كلم من شرق العاصمة السعودية.

ويبلغ طول خط الانابيب نحو 1200 كلم، ويمر عبره خمسة ملايين برميل نفط يوميا على الأقل، من المنطقة الشرقية الغنية بالخام، إلى المنطقة الغربية على ساحل البحر الاحمر.

ويتيح خط الأنابيب للمملكة نقل النفط من المنطقة الشرقية وتصديره عبر موانئ البحر الاحمر، بعيدا عن الخليج ومنطقة مضيق هرمز، حيث تتصاعد التوترات بين الولايات المتحدة وإيران.

وأعلن المتمردون اليمنيون عبر قناة المسيرة، المتحدثة باسمهم، عن استهداف "منشآت حيوية سعودية" بسبع طائرات دون طيار، مشيرين إلى ان "هذه العملية العسكرية الواسعة (تأتي) رداً على استمرار العدوان والحصار على أبناء شعبنا".

والسعودية، أكبر مصدّر للنفط في العالم، تقود تحالفاً عسكرياً ضدّ المتمرّدين المتّهمين بتلقي دعم إيراني في اليمن، إلى جانب قوات الحكومة المعترف بها دوليا.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مركز أبحاث كندي يكتشف حملة تضليل إعلامي
  2. الجيش الأميركي: الحرس الثوري مسؤول عن تخريب السفن قبالة الإمارات
  3. موسكو تساعد فنزويلا
  4. حقوقيون تونسيون ينددون
  5. أبناء الأمير سلطان بن عبد العزيز يعقدون اجتماعهم السنوي في جدة
  6. قوى عراقية تبحث خطة طوارئ لتجنب تداعيات حرب إيرانية أميركية
  7. ترمب معلقاً على استقالة ماي:
  8. سيناريوهات بريكست بعد استقالة تيريزا ماي
  9. 8 جرحى بانفجار في ليون الفرنسية يرجح انه طرد مفخخ
  10. ترمب يلتقي ماي 3 يونيو
  11. ترمب يرسل 1500 جندي إضافي إلى الشرق الأوسط
  12. الجيش السوداني: ندعم الرياض في مواجهة طهران والحوثيين
  13. الرياض تتقدّم على نيويورك وباريس في جودة الحياة
  14. أبرز ردود الفعل على استقالة تيريزا ماي
  15. تظاهرات في العاصمة الجزائرية والأمن يعتقل العشرات
  16. تيريزا ماي... خيار خاطئ لتنفيذ
في أخبار