قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من باريس: سوف تستضيف مدينة فابريانو الإيطالية مؤتمر اليونسكو للمدن المبدعة لهذا العام 2019، والذي سيعقد في الفترة الممتدة من 10 إلى 15 يونيو الجاري. 

وتعتبر مدينة فابريانو مهد صناعة الورق في أوروبا منذ النصف الثاني من القرن الثالث عشر وطوال عصر النهضة الأوروبية، وقد انضمت إلى شبكة اليونسكو للمدن المبدعة منذ 6 أعوام، وذلك في مجال الحرف والفنون الشعبية.

سوف يفتتح الرئيس الإيطالي، سيرجيو ماتاريلا، الجلسة العامة الأولى للمؤتمر، إلى جانب كل من رئيس بلدية مدينة فابريانو، غابريال سانتاريلي، ومساعد المديرة العامة لليونسكو للثقافة، إرنستو أوتوني، وسفيرة اليونسكو للنوايا الحسنة من أجل المدن المبدعة، ماريا فرانشيسكا. 
 
يشارك في المؤتمر قرابة 400 ممثل وممثلة عن المدن المائة والثمانين في شبكة اليونسكو للمدن المبدعة، إذ سوف تتمحور نقاشاتهم حول الموضوع المختار لهذا العام، وهو: "المدينة المثالية". وسوف يتبادل المشاركون أيضًا خبراتهم وأفكارهم المتنوعة بشأن كيفية بلوغ خطة الأمم المتحدة للتنمية المستدامة لعام 2030 على مستوى المدن، وكذلك التحديات المترتبة على ذلك.

وسوف يضم المؤتمر أيضًا قرابة 50 شخصية من رؤساء البلديات، الأمر الذي يقدم الفرصة لجمع نخبة من صناع القرار على مستوى البلديات من كل من الأحساء (المملكة العربية السعودية) وبيونس آيرس (الأرجنتين) وداكار (السنغال) وبودابست (المجر) واغادوغو (بوركينا فاسو) وووهان (الصين). إذ سيناقشون السبل الكفيلة بترسيخ الثقافة في أطر العمل والسياسات التنموية٬ ناهيك عن إحياء المناطق الحضرية على نحو مستدام وتحقيق التماسك الاجتماعي وتشجيع التوظيف وتعزير الأعمال الحرة.  

يسلط المؤتمر في نسخته لهذا العام الضوء على مجموعة من المبادرات البارزة، من بينها مشروع Lend a Hand الذي يستهدف المجتمعات المستضعفة في ناسو (جزر البهاما)، وبرنامج إحياء المساحات الخضراء ومناطق المشي في بورتو نوفو (بنين)، إضافة إلى مشروع مبتكر يقوم على مساهمة المواطنين أنفسهم، وذلك بغية تعزيز إشراك الشباب في جيلونج (أستراليا).

تضم شبكة اليونسكو للمدن المبدعة، التي أنشئت في عام 2004، 180 مدينة مبدعة موزعة في 72 بلدًا، وذلك في سبعة مجالات رئيسة هي: الحرف والفنون الشعبية، والفنون الإعلامية، والتصميم، وصناعة الأفلام، وفن الطبخ، والأدب، والموسيقى.