قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره التركي رجب طيب اردوغان أنّهما اتفقا خلال اتصال هاتفي الجمعة على "تفعيل الجهود المشتركة" بشأن محافظة إدلب حيث يقود الجيش السوري مدعوماً من موسكو هجوماً ضدّ جهاديين وفصائل مقاتلة، وفق الكرملين.

واتفق الرئيسان اللذان يتوقع أن يلتقيا في 16 سبتمبر برفقة الرئيس الإيراني حسن روحاني، على "تفعيل الجهود المشتركة بهدف التخلص من التهديد الإرهابي القادم من تلك المنطقة" وفق بيان الكرملين.

قالت الرئاسة التركية إن "انتهاكات النظام (السوري) لوقف إطلاق النار في ادلب وهجماته أدت إلى أزمة إنسانية خطيرة". اضافت أن "هذه الهجمات تضر بجهود ضبط النزاع السوري". 

وتشنّ القوات السورية والروسية منذ أربعة أشهر حملات قصف على ادلب، آخر معقل كبير يسيطر عليه الجهاديون في البلاد. 
يشار إلى أن إدلب محمية بمنطقة عازلة تسيّر فيها القوات التركية دوريات بموجب اتفاق تم التوصل إليه في العام الماضي.