قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أسامة مهدي: أظهر فيلم فيدو انتشر اليوم على مواقع التواصل الاجتماعي عملية تحرير قوات عمليات بغداد لعشرات الشبان العراقيين المتظاهرين المختطفين وهم بحالة مزرية وتسيل الدماء من اجسادهم لتعرضهم لتعذيب شديد من قبل خاطفيهم من عناصر كتائب حزب الله العراقي.. فيما دعت بريطانيا وفرنسا والمانيا عبد المهدي لابعاد مليشيا الحشد عن المحتجين ومحاسبة قاتليهم.

واظهر الفيلم الذي اطلعت عليه "إيلاف" ومدته دقيقتان وعشر ثواني عشرات الشبان المعصوبي الايدي والمكبل ايديهم والدماء تنزف من اجسادهم نتيجة التعذيب الذي تعرضوا له على يد مسلحي حزب الله العراقي الذي اختطفهم مساء الجمعة الماضي في ساحة الخلاني وقرب جسر النك لدى مهاجمة مليشات مسلحة للمتظاهرين هناك واطلقت عليهم الرصاص الحري فقتلت واصابة حوالي 200 منهم.

ويسمع في الفيديو احد العسكريين من منتسبي قوات عملية بغداد وهو يسأل بعضهم عن اسمائهم واماكن سكنهم مؤكدا لهم ان القوات جاءت لتحررهم وهي ليست لها مشكلة معهم ثم يبلغهم ان كتائب حزب الله من أعتقلهم .. وان لايخافوا فان القوات جاءت لتحررهم.

كما سمع أحد الشبان يبلغ العسكري ان أحد المسلحين من عناصر المليشيات في ساحة الخلاني السنك وقتها مهدداً بقتله إن لم يأت اليه وحين اقترب منه انهمر عليه ضرباً بالبندقية .

ثم يؤكد لهم العسكري انه سيتم اطلاق سراحهم بعد قليل ويدعوهم لعدم الخوف مرددا لاحول ولاقوة الا بالله حيث يبلغه عدد منهم ان كتائب حزب الله قد عذبتهم.

الناشط من سكان الناصرية عباس هادي السبعاوي اختطف في بغداد اليوم

واليوم الاحد تم اختطاف الناشط "عباس هادي السعداوي" من أهالي مدينة الناصرية عاصمة محافظة ذي قار الجنوبيةمن قبل مليشيات مسلحة قرب جسر السنك في بغداد بعد خروجه على إحدى القنوات الفضائية منتقدا أحزاب العملية السياسية.

والجمعة الماضي قتل مسلحوالمليشلت حوالي 50 متظاهرا واصابوا 180 اخرين بحسب مقررة اللجنة الامنية في البرلمان العراقي وحدة الجميلي بعد مهاجمتهم من قبل مسلحي اربع مليشيات هي عصائب اهل الحق والنجباء وحزب الله العراقي اثر سيطرتهم لفترة وجيزة على مبنى يحتله المحتجون منذ أسابيع قرب جسر السنك وسط العاصمة.

وثيقة تكشف عملية الاعداد لمجزرة بغداد

ومن جهتها قالت قناة الحرة انها حصلت على وثيقة رسمية من قيادة عمليات بغداد تتحدث عن حصول تجمع لعناصر من مليشيا كتائب حزب الله في جامع "بقية الله" في شارع فلسطين. وتشير الوثيقة إلى أن ما بين 300 إلى 400 من أفراد الميليشيا حضروا صباح الجمعة إلى الجامع ومعهم أسلحة خفيفة ومتوسطة ومن ثم غادر معظمهم وبقي فقط نحو ستين عنصرا في الجامع وذلك قبيل ساعات من شن الهجوم على ساحة الخلاني.

وتقترح الوثيقة أن يتم سحب عناصر الأمن المكلفين بحماية الجامع باعتبار أن عناصر الميليشيا موجودين فيه وهم من سيقومون بتوفير الحماية له.

فيديو&لعملية تحرير متظاهرين اختطفتهم كتائب حزب الله العراقي

&
دعوة أوروبية لعبد المهدي بأبعاد الحشد عن المتظاهرين ومحاسبة قتلتهم

ودعت بريطانيا وفرنسا والمانيا اليوم رئيس الوزراء العراقي المستقيل عادل عبد المهدي باعتباره القائد العام للقوات المسلحة الى ابعاد مليشيات الحشد الشعبي عن مواقع المحتجين ومحاسبة قتلتهم الجمعة الماضي.

وحلال عقده في بغداد الاحد سفراء بريطانيا فرنسا وألمانيا مع رئيس الوزراء العراقي القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي حيث دانوا "قتل المتظاهرين العراقيين السلميين الحاصل منذ الاول من تشرين الاول، بضمنهم قتل خمسة وعشرين متظاهرا في بغداد يوم الجمعة الماضي".

أكبر تظاهرة تشهدها مدينة العمارة الجنوبية منذ بدء الاحتجاجات

ودعا السفراء عبد المهدي باعتباره قائدا عاما للقوات المسلحة ولحين تسلم رئيس الوزراء الجديد هذا المنصب ضمان حماية المتظاهرين واجراء التحقيقات اللازمة بصورة عاجلة ومحاسبة جميع المسؤولين عن عمليات القتل".

وشددوا على ضرورة عدم السماح لأي فصيل مسلح العمل خارج سيطرة الدولة كما حثوا الحكومة العراقية على ضمان تنفيذ القرار المتخذ باعطاء اوامر لقوات الحشد الشعبي بعدم التواجد بمواقع الاحتجاج ومحاسبة اولئلك الذين يخرقون هذا القرار.

ولم يصدر عن مكتب عبد المهدي لحد الان اي اشارة الى هذا الاجتماع والمناقشات التي جرت خلاله ورد عبد المهدي على مطالب السفراء الثلاثة.

يشار إلى أنه منذ انطلاق الاحتجاجات الشعبية في بغداد و9 محافظات جنوبية في الأول من تشرين الاول أكتوبر فقد قتل 440 متظاهرا وأصيب حوالى 20 ألفاً بجروح استناداً إلى مصادر طبية وأخرى من الشرطة.