قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: طالب رجل الأعمال الايرلندي والرئيس التنفيذ لشركة طيران "ريان اير" المنخفضة التكلفة مايكل أوليري في مقابلة صحافية بإخضاع الرجال المسلمين في المطارات لإجراءات أمنية لأن الـ"إرهابيين" سيكونون "عمومًا من أصحاب العقيدة الإسلامية"، ما أثار اتهامات ضده بالعنصرية.

تساءل أوليري خلال مقابلة مع صحيفة التايمز ناقش فيها الأمن في المطارات "من هم الذين يقومون بالتفجيرات؟". ثم اجاب "سيكونون ذكورًا عازبين يسافرون بمفردهم (...) اذا كنت تسافر برفقة عائلة مكونة من أولاد، أمض في طريقك، لأن احتمالات أن تقوم بتفجيرهم جميعا معك هي صفر".

أضاف "لا يمكنك أن تقول بعض الأمور، لان هذا يعد عنصرية، لكن عموما سيكونون ذكورا من أصحاب العقيدة الإسلامية. قبل 30 عاما كان الايرلنديون" هم محل شبهة.

واتهم متحدث باسم المجلس الإسلامي في بريطانيا أوليري بالـ"اسلاموفوبيا". وقال النائب العمالي خالد محمود للصحيفة إن أوليري "يشجع على العنصرية". وأضاف "في هذا الاسبوع قتل رجل أبيض في ألمانيا ثمانية اشخاص. هل نضع جميع البيض محل شبهة لنرى ان كانوا فاشيين".

ورئيس شركة "ريان اير" معروف بوجهات نظره المثيرة للجدل، فهو اقترح يوما أن يدفع المسافرون رسما مقابل استخدام الحمام على متن الطائرة، إضافة الى "ضريبة سمنة" على المسافرين من ذوي الأوزان الزائدة.