قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ترامب وبنس
Getty Images

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن الطوارئ الوطنية، المفروضة، لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد يمكن آن تستمر حتى نهاية الصيف آو لفترة أطول.

وأشار ترامب إلى أنه على الأمريكيين في الأيام المقبلة أن يتجنبوا التجمعات التي تتضمن أكثر من عشرة أشخاص، وعدم الذهاب إلى الحانات، المطاعم، قاعات الطعام، النوادي الرياضية، والحشود.

وقال ترامب من البيت الأبيض إن البلاد تواجه "عدواً غير مرئي" وهو "معدٍ للغاية".

وسجلت الولايات المتحدة حتى الآن ٤١٠٠ إصابة بالفيروس و٧١ حالة وفاة.

وهناك أكثر من ١٧٤٠٠٠ حالة إصابة مؤكدة حول العالم وأكثر من ٦٧٠٠ حالة وفاة٬ بحسب إحصاء من جامعة جونز هوبكنز.

وأعلن ترامب الإثنين ضمن الإرشادات الجديدة لفريق العمل الأمريكي:

•كل الآمريكيين مدعوون إلى البقاء في المنزل، علاوة على إمكانية العمل والدراسة من المنزل.

•يجب تجنب السفر الاختياري، رحلات التسوق والزيارات الاجتماعية، وعلى الناس آن تبقى بعيدة عن دور الرعاية الصحية ومرافق الرعاية بالمسنين.

•على أي شخص يتبين آنه مصاب بالفيروس آن يبقى في المنزل إلى جانب كل من يعيش هناك.

وقال ترامب للمراسلين "لقد اتخذنا قراراً بمزيد من التشديد على الإجراءات ومحاولة القضاء على العدوى فوراً.

وفي إجابةً على سؤال عن المهلة الممكنة لاستمرار حال الطوارئ، قال للمراسلين: "يعتقدون آنها ستستمر حتى آب/ أغسطس، آو تموز/ يوليو، وقد تكون أطول من ذلك".

وقال إنه لم يكن يفكر في حظر تجول على مستوى الوطن آو بالإقفال العام، وأضاف "مع ذلك: قد ننظر إلى مناطق معينة، نقاط ساخنة معينة مثلما يسمونها".

وقال ترامب إن البلاد يمكن أن تشهد ركودا اقتصاديا لكن بعد مؤتمره الصحفي تراجعت أسهم البورصة بمعدل 12 في المئة فيما يعد أسوأ خسارة يومية لها منذ العام 1987.

وأوضح للمراسلين أنه لم يقرر بعد إقفال الحدود مع كندا، ولكنه قال إنه آمر آخذته الإدارة بعين الاعتبار.

وتحدث الرئيس أيضاً عن شؤون الاختبار فيما تلقت الولايات المتحدة انتقادات لتأخرها خلف دول أصغر في الاختبارات إلى الولايات المتحدة.

وتعرض ترامب لانتقادات لآنه قلل في البداية من خطورة الوباء، لكنه قيم إدارته للأزمة بأنها الأفضل، وعندما تلقى سؤالا من أحد المراسلين عن تقييمه لاستجابة إدارته للأزمة على مقياس من واحد إلى عشرة قال ترامب: " أصنفها بعشرة. أعتقد أننا قمنا بعمل جيد".

نائب الرئيس مايكل بنس الذي يقود فريق عمل مكافحة فيروس كورونا قال للمراسلين إنه لم يخضع للفحص بعد.

وقال بنس: "آنا أستشير بشكل منتظم طبيب البيت الأبيض وهو قال إنني لم أتعرض في أي وقت لشخص مصاب بالفيروس وزوجتي وأنا ليس لدينا أي عوارض".

وأعلنت ٤٠ ولاية على الأقل الطوارئ بسبب الفيروس.

وأغلقت نيويورك، نيو جيرسي، بنسلفانيا، مقاطعة كولومبيا، أوهايو، كاليفورنيا، ميشيغان، ماساتشوستس وواشنطن الحانات والمطاعم أو فرضت قيوداً عليها، كما أعلنت ٢٩ ولاية إقفال المدارس.

مواضيع قد تهمك :