قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن مسؤولون روس الثلاثاء أنه تم بناء مستشفى بسعة 800 سرير على عجل خارج العاصمة موسكو لعلاج مرضى فيروس كورونا المستجدّ.

وأوضح المسؤولون أنّ فكرة المركز الطبي الذي يبعد 70 كيلومترا جنوب موسكو، مستوحاة من منشأة ضخمة لعلاج المصابين بفيروس كورونا في اقليم ووهان الصيني تم بناؤها خلال شهر.

وقال مجلس مدينة موسكو في بيان "على عكس المنشآت المماثلة التي تفتح في العديد من البلدان لمحاربة كوفيد-19 ، ستعمل هذه المنشأة الداخلية بشكل دائم".

وأضاف "بعد انتهاء الجائحة سيتم علاج أي نوع من أنواع العدوى هنا"، في إشارة للمستشفى الجديد.

وقال صحافي في وكالة فرانس برس زار المنشأة الاثنين إنّ الرافعات ومعدات البناء الثقيلة لا تزال منتشرة في الموقع مع استمرار اعمال البناء في المكان.

وأوضح مجلس المدينة أنّ المستشفى يوظف 500 شخص واستقبل حتى الان 20 مريضا. وذكر البيان أنّ الطاقة القصوى للمستشفى قد تزيد بمقدار 100 سرير وستوظف في نهاية المطاف أكثر من 1000 أخصائي طبي.

والمجمع الطبي ملحق به مختبر ومهجع للموظفين. وشارك أكثر من 3000 عامل في انجاز المستشفى بعد بدء البناء في مارس.

وشكّل تفشي الوباء ضغطا كبيرا على المستشفيات في موسكو، بؤرة الوباء في روسيا وحذر الرئيس فلاديمير بوتين الاثنين من أن البلاد لم تصل إلى ذروة العدوى بعد.

وأعلن مسؤولو الصحة الروسية الثلاثاء أن البلاد سجلت 52763 إصابة بالفيروس و456 وفاة.

إحصائيات إنتشار فيروس كورونا في روسيا