أعلن وزير الصحة الفرنسي أنه ليس مضطرًا للثقة بلقاح كورونا الروسي، مؤكدًا أن بلاده تنتظر مختبرات كبرى للحصول على لقاح ضد الفيروس المستجد.

لا غراند موت: أعلن أوليفييه فيران، وزير الصحة الفرنسي، الثلاثاء أن فرنسا والأوروبيين "بانتظار مختبرات كبرى للحصول على لقاح" في وقت تؤكد روسيا أنها طورت "أول لقاح" ضد فيروس كورونا المستجد. وأضاف خلال زيارة لمنتجع لا غراند موت بجنوب فرنسا برفقة رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستكس: "اننا في نهج أوروبي (...) يتعاون مع كافة المختبرات الكبرى كي نتوصل إلى تطوير لقاح".

أوضح: "حاليًا، نظرًا إلى ما أعرفه عن الدراسات العلمية التي نشرت، نعتمد على المختبرات الكبرى للحصول على لقاح". وتابع: "آمل بالطبع أن يطور في أقرب فرصة. يتحدث البعض عن توافره في الخريف والبعض الآخر في الفصل الأول من 2021".

وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران

"يجب التحقق منه"

وأعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء أن روسيا طورت "أول" لقاح ضد كورونا وتنوي تسويقه في سبتمبر، في تأكيد قالت منظمة الصحة العالمية إنه يجب التحقق منه بشكل مستقل وعلمي. وقال الوزير الفرنسي: "لست مضطرًا لأثق باللقاح الروسي".

أضاف: "مجمل الدول الأوروبية تعمل باشراف المفوضية الأوروبية مع كافة المختبرات كي نتمكن فور تطوير أحدها للقاح ثبتت فاعليته من أن نسمح فورًا للشعب الفرنسي بالاستفادة منه وكذلك كل الشعوب الأوروبية" والدول "العاجزة عن الوصول إلى سوق اللقاحات".

وشككت وزارة الصحة الألمانية الثلاثاء في "نوعية وفاعلية وسلامة" اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد والذي أعلن بوتين التوصل إليه.

مواضيع قد تهمك :