قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اتفقت أرمينيا وأذربيجان على وقف إطلاق نار جديد، توسطت فيه الولايات المتحدة، في إقليم ناغورنو كاراباخ المتنازع عليه.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن الاتفاق تم التوصل إليه بعد مفاوضات مكثفة، مضيفة أن الهدنة ستدخل حيز التنفيذ في وقت مبكر من اليوم الاثنين.

وكان قد تم الاتفاق على هدنتين سابقتين بين البلدين، لكن أيا منهما لم تصمد طويلا.

واندلع القتال في 27 من سبتمبر/ أيلول حول الجيب الجبلي، واشتد الصراع مرة أخرى في الأيام الأخيرة.

وقال بيان مشترك أصدرته حكومة الولايات المتحدة وأرمينيا وأذربيجان، الأحد، إن "وقف إطلاق النار لأسباب إنسانية" سيبدأ في الساعة 08:00 بالتوقيت المحلي، (04:00 بتوقيت غرينتش) من اليوم الاثنين.

يأتي هذا الإعلان بعد مباحثات بين نائب وزير الخارجية الأمريكي، ستيفن بيغون، ووزير الخارجية الأرميني زهراب مناتساكانيان ونظيره الأذربيجاني جيهون بيراموف.

وكان وزيرا الخارجية يوم الجمعة في واشنطن، حيث عقدا اجتماعات مع وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو.

وغرد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأحد لتهنئة طرفي النزاع، وفريق إدارته الذي توسط في الاتفاق.

ومن المقرر أن يجتمع وسطاء، من منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، مرة أخرى الخميس المقبل لمناقشة الصراع.

وأخفقت هدنتان سابقتان توسطت فيهما روسيا في الصمود. وحذر الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف موسكو من التورط عسكريا في الصراع.

وإقليم ناغورنو كاراباخ معترف به دوليا كجزء من أذربيجان، لكنه تحت سيطرة أغلبية عرقية من الأرمن موالين لدولة أرمينيا.

وتصاعدت الاشتباكات التي بدأت في المنطقة في أواخر سبتمبر/ أيلول إلى صراع واسع النطاق، مع قصف البلدات والمدن واستخدام مزعوم للذخائر العنقودية المحظورة.

وقتل آلاف الأشخاص في النزاع وأدى القصف إلى مقتل مدنيين من الجانبين، وفر عشرات الآلاف من منازلهم.