قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اعتذرت محطة إذاعية فرنسية بعدما نشرت بطريق الخطأ نعيا للعديد من الشخصيات البارزة التي لا تزال على قيد الحياة.

ومن بين مَن نُشر نعيهم على موقع إذاعة فرنسا الدولية، الملكة إليزابيث الثانية ولاعب كرة القدم بيليه.

وقالت المحطة إن "خطأ تقنيا" أدى إلى النشر. وأضافت "نقدّم اعتذارنا للأشخاص المعنيين، ولكل من يتابعنا ويثق بنا".

وغالبا ما تعد وسائل الإعلام مواد (صحفية) لنعي شخصيات بارزة، حتى يتمكنوا من نشرها على الفور عند الإعلان عن الوفاة.

وحدث الخطأ، عندما كانت إذاعة فرنسا الدولية تنقل موقعها الإلكتروني إلى نظام إدارة محتوى مختلف، بحسب بيانها.

وقالت إنه تم نشر "حوالى مائة" قصة موضوعة كمسودة عن طريق الخطأ، ليس فقط على موقعها الخاص، ولكن على مواقع شريكة بما في ذلك غوغل وياهو.

وشملت قائمة الشخصيات التي نشر نعيها بالخطأ، المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي، والرئيس الأمريكي الأسبق جيمي كارتر، والرئيس الكوبي راؤول كاسترو.

كما نُشر نعي رجل الأعمال الفرنسي برنارد تابي (77 عاما)، الذي نُشر من قبل في مناسبتين أخريين، على الأقل، من قبل وسائل إخبارية أخرى.

وقالت الإذاعة إنها "تعمل لتصحيح هذا الخطأ الكبير".