قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فتحت الشرطة البريطانية تحقيقا في ملابسات وفاة رضيع حديث الولادة، بعد العثور عليه في إحدى القنوات المائية، غربي العاصمة لندن.

وأبلغ بعض المارة الشرطة بعدما رأوا الجثة في المياه، وبعدما كشف عليه رجال الإسعاف، أعلنوا وفاته في الموقع.

وطالب متحدث باسم الشرطة، من لديه معلومات من المقيمين في المنطقة، بالاتصال والمساعدة في حل غموض الحادث.

وأفاد شهود عيان بأن عشرات من سيارات الشرطة، والإسعاف والإطفاء هرعت إلى الموقع، القريب من المنطقة الصناعية في بارك رويال.

رجال الإنقاذ عند القناة
PA Media

وأغلق رجال الشرطة الشوارع المحيطة في محاولة للبحث عن أي أدلة قد تساعدهم، وأشاروا إلى أن الإغلاق قد يستمر عدة ساعات.

ودفعت السلطات بعدد من الغواصين للبحث في قاع القناة.

وقال فريق الطوارئ في لندن إنهم دفعوا بالعديد من العاملين إلى الموقع، ومن ضمنهم عدد من رجال الإسعاف والإطفاء وفرق طبية.

وأضاف المتحدث باسم خدمة طوارئ لندن "لقد أرسلنا فريق مواجهة الطوارئ والأخطار، لكن للأسف تأكدنا من أن الرضيع كان متوفيا بالفعل في الموقع".