قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: فتحت النيابة العامة الفرنسية لمكافحة الإرهاب تحقيقاً نهاية حزيران/يونيو بتهمة "التستر على جرائم ضد الإنسانية" ضد أربع شركات نسيج كبرى يُشتبه بأنها استفادت من العمل القسري للأويغور في الصين، وفق ما علمت وكالة فرانس برس الخميس من مصدر قضائي.

وفُتِحَ التحقيق في قطب "الجرائم ضد الإنسانية" القضائي إثر شكوى قدمتها مطلع نيسان/أبريل منظمات غير حكومية ضد مجموعات "يونيكلو فرنسا" و"فاست ريتايلنغ" اليابانية و"أنديتكس" (تصنع علامات زارا وبيرشكا وماسيمو دوتي) و"اس ام سي بي" ومصنّع الأحذية الرياضية (سكيتشرز).