قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بوغوتا: أعلن الجيش الكولومبي الإثنين أنّ ما لا يقلّ عن خمسة منشقّين من حركة التمرّد السابقة "فارك" قُتلوا خلال عملية عسكرية نفّذها في جنوب البلاد.

وقال الجيش في بيان إنّ القتلى الخمسة سقطوا خلال عمليّة نفّذها في مقاطعة كاكيتا (جنوب)، في منطقة الأمازون الكولومبية حيث تتّهم السلطات المدنية والعسكرية منشقّين عن فارك بارتكاب مجازر وقعت أخيراً.

وفي بيانه أوضح الجيش أنّ القتلى ينتمون إلى مجموعة "نويفا ماركيتاليا" التي يتزعّمها إيفان ماركيز، القيادي السابق في القوات المسلّحة الثورية الكولومبية (فارك) وكبير مفاوضي الحركة خلال محادثات السلام التي جرت بينها وبين الحكومة وأثمرت في 2016 اتفاق سلام تاريخياً.

ماركيز

لكن بعد ثلاث سنوات من توقيع فارك وبوغوتا اتفاق السلام في هافانا، أعلن ماركيز عودته إلى حمل السلاح، متّهماً الحكومة بعدم الالتزام ببنود الاتفاق التاريخي.

ومجموعة "نويفا ماركيتاليا" هي واحدة من مجموعات عدّة من المنشقّين عن فارك الذين يقدّر الجيش عددهم حالياً بنحو 2500 مقاتل يموّلون أنفسهم بشكلٍ رئيسي من عمليات تهريب المخدّرات والتعدين غير القانوني والابتزاز.

وأسفرت الحرب الأهلية المستمرة في كولومبيا منذ ما يقرب من ستّة عقود عن أكثر من تسعة ملايين ضحية بين قتيل ومفقود ومهجّر.