قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بوغوتا: قُتل خمسة أشخاص في هجوم شنه مسلحون يشتبه بأنهم منشقون عن القوات الثورية المسلحة الكولومبية السابقة (فارك) في توماكو (جنوب غرب)، عند الحدود مع الإكوادور، وفق ما أعلن الجيش الكولومبي الأحد.

وقال الجيش في بيان إن مسلحين أطلقوا النار في "مؤسسة حكومية" مما أسفر عن مقتل شخصين على الفور ووفاة ثلاثة آخرين متأثرين بجروحهم بعد ذلك بقليل في المستشفى.

هجوم عشوائي

وأوضح الجيش أن المهاجمين الذين يشتبه بأنهم منشقون عن القوات المسلحة الثورية الكولومبية "وصلوا في سيارة إلى هذه المؤسسة قبل أن يطلقوا النار عشوائيا" على الموجودين.

كذلك، أفاد المصدر نفسه عن إصابة ستة أشخاص آخرين.

وتنشط في المنطقة مجموعة أخرى من المنشقين عن القوات المسلحة الثورية، فضلا عن كارتل مخدرات.

وذكرت منظمة "انديباس" الحقوقية أن أحد الضحايا كان دون الخامسة عشرة من العمر، مشيرة إلى وقوع 73 هجوماً كهذا في كولومبيا منذ بداية العام.

وبعد اتفاق السلام التاريخي الذي أُبرم العام 2016 وأنهى نزاعا استمر أكثر من نصف قرن مع القوات المسلحة الثورية الكولومبية، رفض مئات المقاتلين إلقاء أسلحتهم.

ويبلغ عدد المنشقين عن "فارك" الذين لا قيادة موحدة لهم نحو 2500 مقاتل يحصلون الأموال من تهريب المخدرات والاستغلال غير القانوني للمناجم والابتزاز.

وتقول الاستخبارات العسكرية إن اتفاق السلام سمح بتسريح نحو 13 ألف رجل وامرأة بينهم سبعة آلاف مقاتل تقريباً.

وقُتل نحو 300 منهم مذاك في عمليات اغتيال قام بها خصوصاً رفاق سلاح سابقون لهم.