قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: حث الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو خلال زيارته لأنقرة الأربعاء رجال الأعمال الاتراك بشدة للاستثمار في بلاده، مسلطاً الضوء على ثرواتها العديدة من نفط وغاز وذهب.

وأكد أن فنزويلا تسير على طريق التعافي بعد "سيل من العقوبات" التي فرضتها الولايات المتحدة في عام 2019 والوباء، مشيراً إلى أن "حقبة جديدة" ترتسم.

موارد جديدة

وقال في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان "نحن في طور اكتشاف موارد جديدة وثروات كثيرة: أدعو المستثمرين الأتراك للمجيء من أجل التعدين والسياحة والخدمات اللوجستية والنفط والغاز والذهب ...تعالوا، حان الوقت!".

تأتي زيارة مادورو عشية قمة الأميركيتين التي ينظمها الرئيس الأميركي جو بايدن في كاليفورنيا، واستبعد منها رئيس فنزويلا.

وأشار أردوغان، من جانبه، إلى أن التبادل التجاري بين البلدين تضاعف ثلاث مرات تقريبًا ليبلغ مليار دولار خلال ثلاث سنوات.

كما أعلن أردوغان عن نيته زيارة كراكاس "في تموز/يوليو".

وتسير الخطوط الجوية التركية سبع رحلات أسبوعية بين اسطنبول وكراكاس.

وبعد أنقرة، من المقرر أن يتوجه مادورو الخميس إلى الجزائر.