قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واغادوغو: سقط عشرة قتلى على الأقلّ، غالبيتهم عسكريون، في هجوم جهادي في شمال بوركينا فاسو، بحسب ما أفادت مصادر أمنية وكالة فرانس برس الإثنين.

وقال الجيش في بيان إنّ "قافلة إمدادات للسكّان، ترافقها وحدة من الفوج الرابع عشر، تعرّضت أثناء توجّهها إلى دجيبو لهجوم إرهابي اليوم (الإثنين) بالقرب من غاسكينديه"، البلدة الواقعة في مقاطعة سوم بمنطقة الساحل.

وأضاف "للأسف، تسبّب الهجوم بأضرار بشرية ومادية"، مشيراً إلى أنّه "سيتمّ نشر حصيلة شاملة في أقرب وقت ممكن".

من جهته، قال مصدر أمني لوكالة فرانس برس إنّ الحصيلة المؤقّتة للهجوم هي "عشرة قتلى بين عناصر المفرزة بالإضافة إلى إصابات عديدة خطيرة".

وأضاف أنّ إحصاء ضحايا الهجوم "لا يزال مستمرّاً، وتمّ نشر تعزيزات في المنطقة لتقديم المساعدة للضحايا وتأمين المنطقة".

وبوركينا فاسو التي استولى على السلطة فيها العسكر في كانون الثاني/يناير وتعهّدوا جعل محاربة الجهاديين على رأس أولوياتهم، تشهد منذ 2015 هجمات تشنّها جماعات جهادية بايعت تنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية.

وخلّفت دوامة العنف هذه آلاف القتلى وما يقارب مليوني مهجّر.

وبحسب الأرقام الرسمية فإنّ أكثر من 40% من مساحة البلاد لا تسيطر عليه الدولة.