قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: نفت السفارة الروسية في برلين الأربعاء أي علاقة مع مجموعات "إرهابية" من اليمين المتطرف في ألمانيا بعد أن اعتقلت الشرطة الألمانية عدداً من الأشخاص للاشتباه في أنهم خططوا لإطاحة الحكومة.

وقالت السفارة في بيان نقلته وكالات أنباء روسية "تلفت السفارة الروسية في ألمانيا إلى حقيقة أن المكاتب الدبلوماسية والقنصلية الروسية في ألمانيا لا تقيم اتصالات مع ممثلي جماعات إرهابية أو كيانات غير شرعية أخرى".

وأوقفت النيابة الألمانية مواطناً روسياً اشتبهت في أنه عمل على تسهيل محاولات للاتصال بين شخص كان سيصبح زعيم مجموعة ومسؤولين روس.

لكنها أشارت إلى عدم وجود "أي مؤشر" الى نجاح المحاولات.

ووصف الكرملين الأربعاء عمليات التوقيف بأنها "قضية ألمانية داخلية".

وأفاد الناطق باسم الكرملين دميتري بيسكوف الصحافيين "قالوا بأنفسهم إنه لا يمكن أن يكون هناك أي نقاش عن تدخل روسي من أي نوع".