قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


غزة، رام الله (الاتحاد)

كشفت مصادر إسرائيلية أن تل أبيب ومنذ احتدام المواجهات في تونس، تعقد مشاورات أمنية وسياسية وتتابع من خلف الكواليس عن كثب مجريات الأمور في تونس مع المسؤولين الإسرائيليين المتواجدين في تونس ومع كبار قادة الجالية اليهودية في تونس. ووفقاً للمصادر نفسها، فقد تلقت الحكومة الإسرائيلية قبل 3 أيام تقارير مقلقة حول ما يدور في شوارع المدن التونسية. وأمس الأول، شعرت إسرائيل بالقلق على الرئيس التونسي وعلى مستقبل نظامه الذي تعتبره إسرائيل من أهم الرؤساء والأنظمة العربية المؤيدة سراً لسياسة إسرائيل. وذكرت المصادر أن تل أبيب تخشى، الآن أن يأتي حاكم تونسي جديد يغير السياسة التونسية وينظر إلى إسرائيل على أنها عدو وليست دولة صديقة كما اعتبرها الرئيس الفار زين العابدين.