قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

سمية درويش من غزة: أكدت حركة الجهاد الإسلامي ان ما يجري من أحداث مؤسفة وصراعات داخلية مهما كانت مبراراتها لا تخدم أي طرف فلسطيني وتصب في مصلحة العدو الصهيوني فقط.
وقال د. محمد الهندي احد قادة حركة الجهاد الإسلامي في تصريح صحافي،" نرفض استخدام القوة والتهديد واحتجاز الأجانب لحل القضايا الخلافية الداخلية مؤكدا بان الحوار هو الوسيلة الوحيدة المسموحة في حل الخلافات الداخلية .
وأكد ان الإصلاح الحقيقي هو مطلب الجميع واعتبر أن الإصلاح يقتضي مراجعة شاملة لأخطاء وخطايا المرحلة السابقة والاتفاق على القواسم المشتركة للمرحلة المقبلة وأكد أن الأخطاء لا تعالج بأخطاء جديدة .
وأشار الهندي ان العدو الصهيوني يواصل حربة في كل المدن والمخميات الفلسطينية ويحيط بنا من كل جانب موضحا بان وحدة شعبنا هي رأسمالنا الحقيقي وان استمرار المقاومة ضد الاحتلال وتصعيدها هو الكفيل بالحفاظ على وحدتنا .
واوضح ان حركة الجهاد الإسلامي ستعمل ما بوسعها للحفاظ على هذه الوحدة وتدعيمها بدلا من الصراع على غنائم غير موجودة أصلا .
ووجه الهندي تحية إلى اهالي بلدة بيت حانون المحاصرين منذ واحدا وعشرين يوما وقال أن الأجدر ان نلتفت لدعم وصمود شعبنا الفلسطيني الذي يتقل صباح مساء مبينا ان العدو الصهيوني يريد ان ياجج الفتنة ويشعلها لتحقيق مآربة في قطاع غزة عبر اندلاع حرب أهلية.
وأكد ان شعبنا وكان وسيبقى واعيا لهذه المخططات وسيفوت الفرصة على الاحتلال وعملائة .