قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لاغوس: مع الافراج عن ست من الرهائن الاجانب في جنوب نيجيريا، اعلنت مجموعة متمردة اليوم الخميس انها ستحتفظ بالرهائن الآخرين وستواصل تحركاتها العنيفة حتى الاعتراف بمطالبها.واعلنت وكالة الانباء الايطالية (انسا) نقلا عن الخارجية الايطالية ان روبرتو دييغي احدى الرهائن الايطاليين الثلاث الذين خطفوا في نيجيريا في السابع من كانون الاول/ديسمبر الماضي، افرج عنه.وكان روبرتو دييغي وايطاليان اخران هما كوسما روسو وفرنشيسكو ارينا ولبناني يدعى عماد صليبا خطفوا خلال هجوم شنته حركة تحرير دلتا النيجر.وقالت الحركة في رسالة الكترونية ان الرهينة الايطالي سلم الى وفد من حكومة ولاية بايلسا عند الساعة 10،00 بالتوقيت المحلي (10،23 تغ).

من جهتها، اعلنت وزارة الخارجية الصينية الافراج عن الموظفين الصينيين الخمسة الذين خطفوا في الخامس من كانون الثاني/يناير في جنوب نيجيريا، سالمين.وقالت الوزارة في بيان على موقعها على شبكة الانترنت quot;بعد جهود عديدة افرج عن الموظفين سالمينquot;.وخطف الصينيون الخمسة في ولاية ريفرز في قطاع دلتا النيجر النفطي المنطقة التي تشهد وضعا امنيا غير مستقر وتسجل فيها هجمات تشنها مجموعات انفصالية وعصابات لصوص بشكل اساسي على الشركات النفطية.واوضحت الوزارة ان خاطفيهم quot;مسلحون لم تعرف هوياتهمquot;.

وقالت حركة تحرير دلتا النيجر ان الافراج عن دييغي تم في اطار quot;مبادرة حسن نيةquot; وانها لا تنوي اطلاق سراح الايطاليين آلاخرين واللبناني الذين ما زالوا محتجزين.واوضحت الحركة quot;انها بادرة حسن نية نامل ان ترد الحكومة النيجيرية عليها بالمثل. لا توجد مباحثات جارية لاطلاق سراح الايطاليين الاخرين واللبناني الذين سيبقون قيد الاحتجاز الى ما لا نهاية كما سبق ان قلناquot;.واضاف المتحدث باسم الحركة quot;ان اطلاق كل من لدينا من رهائن يتوقف على الحكومة النيجيرية وهذا لا يعني انتهاء حملتنا. سنعمد الى تغيير التكتيك: سنوقف عمليات الخطف ونركز على اعمال التخريب في القطاع النفطي بما في ذلك استخدام القنابلquot;.

وتابع quot;سنواصل تحركنا الى ان ننجح في طرد الشركات النفطية من الدلتا ونوقف نهائيا صادرات النفط النيجيرية. والبديل الوحيد لحملتنا المسلحة هو اعادة ثروات الشعب المنهوبة في دلتا النيجر الى اصحابها الشرعيينquot;.وكان احد المتحدثين باسم المجموعة الانفصالية المح الاربعاء الى امكانية الافراج قريبا عن دييغي. وقال في رسالة الكترونية ان quot;اطلاق سراحه يأتي نتيجة للمفاوضات الجارية اكثر منه لسوء حالته الصحيةquot;.ولم يعط وزير الخارجية الايطالي تفاصيل عن ظروف اطلاق سراح الرهينة مؤكدا انه يواصل جهوده للافراج عن الرهائن الاخرين.

من جهة اخرى ذكرت وكالة الانباء الصينية ان الموظفين الصينيين الخمسة نقلوا صباح اليوم الخميس الى العاصمة ابوجا وان الحكومة الصينية شكرت quot;للاطراف النيجيرية المعنية ما قدمته من مساعدة ودعمquot;.وتطالب المجموعة الانفصالية السلطات النيجيرية باطلاق سراح حاكم ولاية بايلسا السابق ديبريي المانيسيغا المسجون لإدانته في قضية فساد والزعيم الانفصالي مجاهد دوكوبو اساري ومعتقلين اخرين من ابناء دلتا النيجر.كما تطالب خصوصا بحصة اكبر من العائدات النفطية لشعب دلتا النيجر وتعويضات لسكان المناطق التي اصابها التلوث.