قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

محمد حميدة من القاهرة: الصراع فى البيت الصوفي على رئاسة المجلس الأعلى للطرق الصوفية اخذ وجها مختلفا بين عبد الهادي القصبي شيخ الطريقة القصبية، والشيخ علاء ابو العزايم شيخ الطريقة العزمية. وذلك بعد ان تقدم الأخير ببلاغ الى مباحث الأموال العامة يتهم فيه الأول بالتستر وارتكاب مخالفات مالية وإداريه خلال موسم الحج الماضي بلغت قيمتها حوالي 400 ألف جنية.

ويدخل هذا الإجراء فى حلقة جديدة من حلقات الصراع بين الاثنين على تولى رئاسة البيت الصوفي الذي يضم 74 طريقة يتبعها حوالى 15 مليون مريد فى مصر. وظهرت الخلافات مع تولى القصبي رئاسة المجلس الأعلى للطرق الصوفية وتلويح ابو العزايم برفع دعوى قضائية لفرض حراسة على المجلس الأعلى اعتراضا على تنصيب القصبي رئيسا له.

ويصر القصبى على التمسك بمنصبه وسط اتهامات متبادلة بين الطرفين بكسب ود النظام. وكشف مصدر مطلع داخل شياخة الطرق الصوفيةل quot;ايلافquot; ان القصبي يحاول التغطية على هذه المخالفات بمشاركة لجنة الإشراف على الحج التى تكونت من 5 إفراد المتهمين أيضا فيها. وأشار المصدر الى وجود مستندات تؤكد هذه المخالفات فى بعثة الحج التى خرجت تحت لواء المجلس، مضيفا أنها كانت مكونة من 130 حاجا دفع كل منهما 35 ألف جنية، وتم حجز تذكرة الطيران لكل حاج ب 5186 جنيها فى 11 نوفمبر، لكن قيدت بسجلات المجلس بتاريخ 15 نوفمبر ب 5970، أى بفارق 748 جنيها على كل تذكرة.

وأضاف المصدر انه المشيحة تحملت تكاليف حج المشرفين الخمسة بالإضافة الى صرف 3 ألاف ريال لكل واحد منهما، فى حين لم يتم تنفيذ برنامج الرحلة كاملا حيث تم إلغاء أجزاء من البرنامج، منها يومين مبيت فى جدة توفيرا للنفقات، فضلا الى وجود علامات استفهام كبيرة حول سفر رئيس احد الطرق ورئيس بعثة الحج إلى تركيا قبل ميعاد الحج بأسبوعين ووجود أخته ضمن أفراد البعثة، وحماة وزوجة شيخ أخر.

وقد رد القصبى على هذه الاتهامات من خلال مجلة التصوف الاسلامي لسان حال المشيخة، مؤكدا ان quot;الرحلة شملت إقامة الحجيج فى فندق 5 نجوم وإفطار وعشاء مفتوح والتنقل بأتوبيسات فاخرة علاوة على الرعاية والخدمات الكاملة خلال اداء مناسك الحج quot;.

ومن جانبه اتهم محمد الشبراوى شيخ الطريقة الشبراوية مجلس القصبي بانه باطل مشيرا انه يتمسك بهذا المنصب أملا فى الاستيلاء على منصب نقابة الإشراف وبالتالي حرية لتصرف فى 60 مليون جنية ميزانية النقابة.

يذكر ان شيخ مشايخ الطرق الصوفية يتقاضى 4 ألاف جنيها شهريا عن رئاسته للمشيحة ومجلة التصوف. ويتصرف فى نسبة ال 10% من حصيلة صناديق النذور التى تخصصها وزارة الأوقاف شهريا للمجلس بحد أدنى 70 ألف جنيها و120 ألف جنيها حد اقصى وتزداد هذه الحصيلة فى الموالد.