قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



دمشق: وصلت الرئيسة الفنلندية تاريا هالونين الى هنا اليوم قادمة من القاهرة في زيارة رسمية الى سوريا تستمر يومين تجري خلالها محادثات مع نظيرها السوري بشار الاسد حول تطورات الاوضاع في منطقة الشرق الاوسط وعملية السلام والعلاقات السورية الاوروبية.

ومن المقرر ان تبدأ الرئيسة الفنلندية التي يرافقها وفد رسمي رفيع محادثاتها الرسمية مع الرئيس الاسد غدا حيث ستتركز حول ضرورة اغتنام الفرص الحقيقية واستغلالها لتحقيق السلام في المنطقة.

كما ستتناول المحادثات العلاقات الثنائية وسبل تعزيزها خصوصا في ضوء التفاهم القائم بين البلدين وانعدام الخلافات اضافة الى اهمية التشاور والتنسيق حول القضايا الاقليمية والدولية نظرا لموقع سوريا المهم في عملية السلام ولوجود فنلندا في المنطقة منذ عام 1956 في اطار قوات حفظ السلام.

وتعد زيارة هالونين الى دمشق الاولى بعد توليها منصب رئاسة الجمهورية الفنلندية في مارس من عام 2000 وكانت قد زارت سوريا مرتين حين كانت تشغل منصب وزيرة الخارجية في عام 1999 ومطلع عام 2000 .