قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تتكون المجموعة الجديدة من الحوثييناللذين قدموا اليوم للمحاكمة من ثمانية أشخاص متهمين في تنفيذ أعمال إرهابية.

صنعاء: بدأت المحكمة الجزائية الابتدائية المتخصصة اليمنية اليوم في محاكمة المجموعة السادسة عشرة المكونة من ثمانية أشخاص متهمين بالاشتراك في أعمال ارهابية والانتماء لجماعة الحوثيين في مديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء وبعض مديريات محافظة صعدة.

وواجهت المحكمة في الجلسة التي عقدت برئاسة القاضي محسن علوان وحضور ممثل النيابة الجزائية راجح زايد المتهمين بقرار الاتهام وقائمة أدلة الاثبات والمتضمن قيامهم خلال الفترة بين عامي 2004 و 2008 بالاشتراك في عصابة مسلحة لتنفيذ مشروع اجرامي جماعي.

كما تضمنت الاتهامات اعداد خطط لارتكاب اعمال قتل وتفجير واتلاف وتخريب بالاضافة الى اتباع العنف وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر.
ويواجه المتهمون ايضا تهم التجهيز لارتكاب مخططاتهم عبر جمع ما يلزم من الأسلحة الثقيلة والخفيفة والذخائر والصورايخ والمتفجرات بالاضافة الى جمع الأموال للدعم والامداد ووسائل النقل واعداد المواقع وحفر المتارس في مديرية بنى حشيش محافظة صنعاء وما حولها وبعض المناطق في محافظة صعدة.

وتشير الاتهامات الى ان ذلك تسبب في مقتل واصابة عدد كبير من افراد القوات المسلحة والأمن والمواطنين والنساء والأطفال فضلا عن اتلاف وتخريب وتفجير ونهب عدد من المعدات والنقل العسكرية. ورفض المتهمون خلال جلسة المحاكمة تقديم أي دفوع مؤكدين عدم شرعية المحكمة.

يذكر ان المحكمة نفسها كانت اصدرت احكاما بالاعدام والسجن لمتهمين عقب ادانتهم بالمشاركة في اعمال تخريبية ضد الجيش والمواطنين في مديرية بني حشيش العام الماضي.