قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تقوم القوات السعودية بعمليات تمشيط على الحدود مع اليمن لمنع تسلل متمردين حوثيين يمنيين، وذلك منذ مقتل احد عناصر حرس الحدود السعوديين على ايدي حوثيين تسللوا الى جبل دخان في الثالث من تشرين الثاني/نوفمبر.

الخوبة، صنعاء: افاد شهود عيان ومصادر عسكرية الاحد ان القوات اليمنية والسعودية تابعت قصف الحوثيين في المناطق الحدودية وارسلت تعزيزات عسكرية من جانبي الحدود لـquot;تطهيرquot; مواقع الزيديين.

وقال شهود عيان ان الطيران السعودي quot;واصل طلعاته ليل السبت الاحد وقصف المخابئ الموجودة في جبل دخان وجبل الدود والسبخاية والغاويةquot; على الحدود مع اليمن حيث يتحصن الحوثيون.
وذكر الشهود ان quot;هدوءا نسبيا ساد الجبهة صباح اليوم الاحد لكن عمليات التطهير التي تقوم بها القوات الجوية على الحدود مستمرةquot;.

الى ذلك، لُحظ خلال اليومين الماضيين استمرار انتقال اعداد كبيرة من الاليات العسكرية السعودية من مدينة جازان الجنوبية الى طريق بلدة الخوبة الحدودية القريبة من مناطق المواجهات مع الحوثيين.
وتحدث شهود عيان في منطقة الحضرور التي تبعد 25 كيلومترا عن الحدود اليمنية، عن تراجع دوي الانفجارات الناتجة عن القصف السعودي خلال اليومين الماضيين.

ومن الجانب اليمني، صعد الجيش ليل السبت الاحد عملياته ضد المتمردين الحوثيين في محوري حرف سفيان في محافظة عمران ومحيط مدينة صعدة، معقل الحوثيين، حسبما افاد شهود عيان ومصادر عسكرية.

واكد شهود عيان ان الجيش اليمني استئنف مواجهاته مع الحوثيين في حرف سفيان، فيما اكد مصدر عسكري ميداني ان quot;مواجهات عنيفة دارت بالقرب من مدينة حرف سفيان الليلة الماضية (السبت الاحد) مع متسللين حوثيين وتم القضاء عليهمquot;.

واضاف المصدر ان quot;مواجهات دارت في منطقة العمشية في أقصى شمال مديرية حرف سفيان مع مجاميع من المتمردين الحوثيين ومسلحين قبليينquot; يقاتلون الى جانب المتمردين quot;ما اسفر عن مقتل خمسة من المتطوعين القبليين وجرح سبعة اخرين كما سقط ضحايا في صفوف الحوثيين لا يعرف عددهمquot;.

وبحسب المصدر، اتت هذه المواجهات بعد وصول تعزيزات عسكرية من صنعاء الى حرف سفيان quot;لتمكين الجيش من استكمال فرض سيطرته على كامل مديرية حرف سفيان وتطهيرها من جيوب المتمردين الحوثيين وتأمين الطريق الرابط بين عمران والجوف والتقدم نحو منطقتي آل عمار والمهادر الواقعتين جنوب مدينة صعدة واللتين يتمركز فيهما متمردون حوثيونquot;.

وفي صعدة، اكد مصدر عسكري ان مواجهات عنيفة دارت ليل السبت الاحد في مناطق العند والخفجي ما اسفر عن سقوط ضحايا من الطرفين.

واضاف المصدر ان الجيش quot;احكم سيطرته على ضاحيتي المقاش وآل عقاب بعد ان طهرهما من المتسللين الحوثيين ويواصل هجومه على منطقتي العند والخفجي في عملية تستهدف الوصول الى منطقة ضحيانquot;.

الى ذلك، افادت وكالة الانباء السعودية ان العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبدالعزيز تسلم رسالة من الرئيس اليمني علي عبدالله صالح وقد سلم الرسالة مساء السبت نائب رئيس الوزراء اليمني لشوؤن الدفاع والامن ووزير الادارة المحلية رشاد محمد العليمي.

من جهتها، افادت صحف سعودية ان طرادات تابعة للبحرية السعودية تجوب مياه البحر الاحمر بمحاذاة السواحل الغربية لليمن لمكافحة مهربي الاسلحة.

كما قالت صحيفة الشرق الاوسط ان القوات السعودية سيرت دوريات في المناطق الجبلية الحدودية بين اليمن والسعودية واعتقلت عددا من quot;المتسللينquot;.

ونشرت عدة صحف سعودية صور جنود سعوديين يقومون بحراسة ثلاثة اشخاص معصوبي العينين ومكبلي اليدين قدموا على انهم من المتمردين.

كما ذكرت الصحف ان القوات السعودية تبحث عن مخابئ اسلحة للحوثيين في الجبال.

ونقلت الصحف عن مصادر عسكرية ان القوات السعودية ضبطت معدات يستخدمها الحوثيون لنشر دعايتهم بما في ذلك الات للتصوير والمونتاج.

وذكرت عدة صحف ان القوات السعودية القت القبض على متسلل كان يقوم quot;باعمال سحرquot; لمساعدة الحوثيين، وذلك بعد ان تسلل الى الاراضي السعودية.

وافادت التقارير الصحافية ايضا ان عددا من القطع البحرية السعودية تجوب مياه البحر الاحمر بين سواحل جازان وباب المندب للحؤول دون تمكن مهربين من ايصال اسلحة الى الحوثيين.

وقال مراقبون ان تعزيز الدوريات على الحدود يهدف الى الحؤول دون استفادة اطراف اخرى من الحرب على الحدود، مثل تنظيم القاعدة الذي قد يسعى الى تهريب اسلحة وتسريب مقاتلين الى المملكة مستفيدا من تركيز انتباه السلطات على الحوثيين.