قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيويورك: اعرب مجلس الامن الدولي الثلاثاء عن اسفه لتأجيل الانتخابات الرئاسية في ساحل العاج مرة جديدة وقد عزاه الى مشاكل تقنية داعيا الاطراف العاجية الى اعادة تنظيم هذه الانتخابات في اقرب وقت ممكن.

وقال سفير بوركينا فاسو ميشال كافاندو الذي يترأس مجلس الامن لهذا الشهر، ان المجلس quot;اخذ علما باسف بتأجيل الدورة الاولى من الانتخابات الرئاسية التي كانت مقررة في 29 تشرين الثاني/نوفمبرquot;.

واضاف ان المجلس اشار وحسب اللجنة الانتخابية المستقلة الى ان quot;تأجيل الانتخابات عائد لمشاكل تقنية وماليةquot; وان الدورة الاولى من الانتخابات quot;ستجري نهاية شباط/فبراير او بداية اذار/مارس 2010quot;.

واوضح ان المجلس quot;يحث الاطراف العاجيين على تخطي اخر العقبات واجراء انتخابات رئاسية منفتحة وحرة ونزيهة وشفافة في اسرع وقت ممكنquot;.

وذكر بنيته quot;التحرك بطريقة مناسبةquot; حيال الذين quot;سيعيقون حسن سير العملية الانتخابيةquot; في ساحل العاج. وكان مجلس الامن اعتمد نظام عقوبات تجاه ساحل العاج.

واجلت الانتخابات التي كانت مقررة في 29 تشرين الثاني/نوفمبر للمرة السادسة منذ نهاية ولاية الرئيس لوران غباغبو.