قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة:قال رئيس لواء الابحاث في جهاز الاستخبارات العسكرية الاسرائيلية يوسي بايدس اليوم ان حركة (حماس) تمتلك صواريخ تصل مداها الى ابعد نقطة في تل ابيب. ونقل الموقع الالكتروني لصحيفة (معاريف) العبرية عن باديس قوله انه quot;طرأ تحسن على جودة ونوعيات الاسلحة المهربة التي تصل الى (حماس) في قطاع غزة فيما بقيت الكميات المهربة بنفس المستوى كما كانت عليه في السابقquot;. واوضح ان quot; (حماس) تتزود في هذه الايام بأسلحة اكثر دقة وتطورا وانها تركز على تهريب الصواريخ التي باستطاعتها اليوم الوصول الى منطقة غوش دان (تل ابيب الكبرى)quot; على حد قوله. وكانت حركة (حماس) قالت انها اطلقت خلال الحرب الاسرائيلية الاخيرة على قطاع غزة قبل سبعة اكثر من 300 صاروخ من طراز (جراد) يصل مدى بعضها الى اكثر من 50 كلم.

واستعرض بايدس خلال حديثه امام لجنة الخارجية والامن التابعة للكنيست اليوم التهديد الايراني مضيفا ان quot;ايران تواصل تقدمها في المشروع النووي وتكديس اليورانيوم المخصب بمستوى منخفض كي تتمكن من الحصول على سلاح نووي اذا قررت ذلكquot;. وحسب بايدس فان quot;وصول ايران الى السلاح النووي ليست مسألة تكنولوجية او فنية انما هو قرار ايراني فقطquot; مضيفا ان quot;طهران تتقدم وترسخ قدراتها النووية من خلال تعزيز برنامجها النوويquot;.

واشار الى ان quot;العالم اليوم تزداد قناعته يوما بعد يوم بحقيقة ان ايران سوف تتحول الى دولة نووية وفي الوقت الذي تتحدث فيه الولايات المتحدة عن الحوار في الشهور القريبة القادمة فان ايران حسب الاعتقاد الاسرائيلي لن تكون مستعدة للتنازل عن حقها في تطوير برنامجها النووي على ارضهاquot;.

ووفق بايدس فان quot;الحكم في ايران تعرض لهزة عنيفة بعد نتائج الانتخابات الاخيرة وقد ادى الصراع الداخلي بين اقطاب الحكم والمعارضة الى خرق التوازنات الداخلية وان نظام الحكم اصبح اكثر حساسية بالنسبة للضغوط ولكن هذا الامر لا يكفي من اجل تغيير السياسة النووية الايرانية التي تحظى بدعم شعبي من قبل الايرانيينquot;.

وكانت ايران قد هددت مؤخرا بضرب مفاعل ديمونا النووي في حال قيام اسرائيل بمهاجمة منشآتها النووية. و في هذا الصدد، ذكرت الاذاعة الاسرائيلية العامة ان رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو زار مفاعل ديمونا النووي جنوبي اسرائيل برفقة عدد من رؤساء الاجهزة الامنية الاسرائيلية. واوضحت الاذاعة التي اوردت النبأ ان نتنياهو استمع خلال الزيارة الى تقارير امنية واستخباراتية حول النشاطات الجارية في المفاعل النووي والتهديدات التي تتعرض لها اسرائيل اقليميا على حد قوله.

اصابة طفلين بانفجار جسم مشبوه في غزة

على صعيد آخر، قالت مصادر طبية فلسطينية الليلة ان طفلين اصيبا بجراح جراء انفجار جسم مشبوه من مخلفات الاحتلال الاسرائيلي شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة. واضافت هذه المصادر لوكالة الانباء الكوينية (كونا) ان الطفلين الشقيقين خميس ومحمد رائد ابو عرب اصيبا جراء انفجار جسم مشبوه من مخلفات الاحتلال الاسرائيلي.

واوضحت ان الطفل خميس (10 اعوام) اصيب بجراح خطيرة جدا اثر اصابته بشظايا في وجهه ومختلف انحاء الجسم فيما اصيب شقيقه محمد (8 اعوام) بشظايا في مختلف انحاء الجسم ووصفت حالته بالمتوسطة.

وشهدت المنطقة التي وقعت فيها الانفجار نهاية الاسبوع الماضي توغلا اسرائيليا لعدد من الدبابات والجرافات حيث اطلق جيش الاحتلال خلال التوغل قذائفه ونيران اسلحته الرشاشة في المنطقة.