قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك


الخرطوم: شرع المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان بالسودان في ترتيبات مبكرة استعداداً للانتخابات القادمة بتنفيذ العديد من البرامج والمناشط في إطار التوعية الانتخابية بالشراكة مع بعثة الأمم المتحدة بالسودان.

وقال أحمد إدريس رئيس شعبة حقوق الإنسان بالمجلس إن الانتخابات هي مدخل لطائفة من واحدة من الحقوق والحريات والمعبر الأساسي لإحداث تحول ديمقراطي وتداول سلمي للسلطة وإرساء دعائم الديمقراطية مضيفاً إلى أن المجلس الاستشاري هو الجسم الحكومي الذي يوازي الأمم المتحدة في مجال حقوق الإنسان لذا يتعين عليه خلال مرحلة الانتخابات إدارة حملة توعوية لكل المجتمع ومخاطبة كل الشرائح وتنويرها بالعملية الانتخابية من حيث الإعداد والإدارة والرقابة حتى تكون وفق المعايير المطلوبة.

وأشار إلى أن المجلس سيعقد ورشة عن الانتخابات العامة بالسودان في وقت لاحق اليوم بمقر رئاسة بعثة الأمم المتحدة بالسودان بحضور وزير العدل وعدد من قيادات وزارته كبداية لعدد من الورش التفصيلية في هذا الاتجاه موضحاً أن الورشة ستتناول موضوعات متعددة تتمثل في تجارب السودان الانتخابية والمراقبة الدولية للانتخابات بجانب مناقشة قانون الانتخابات القومية لعام 2008م على ضوء المعايير الدولية.