قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اقدم رجل على قتل ستة موظفين في إدارة التعليم في محافظة جازان السعودية، ولم توضح السلطات التي اعتقلت المشتبه به بتنفيذ الجريمة الدوافع وراء الحادث الإجرامي.

الرياض: أعلنت وزارة الداخلية السعودية الخميس ان رجلا قتل ستة موظفين في ادارة التعليم في محافظة جازان بجنوب المملكة باطلاق النارعليهم في هجوم وصفته ب"الاجرامي".

وقال المتحدث باسم الوزارة منصور التركي لوكالة فرانس برس ان الحادث الذي ادى الى اصابة شخصين اخرين بجروح وقع في محافظة جازان حوالى الساعة 11,00 ت.غ.

ولم يحدد المصدر كيف قتل الاشخاص الستة لكن التلفزيون الرسمي اشار الى اطلاق نار.

واضاف التركي ان القتلى هم من الموظفين الحكوميين مؤكدا توقيف مشتبه به من دون الكشف عن هويته او دوافعه.

وذكرت قناة الاخبارية نقلا عن الشرطة المحلية ان المشتبه ليس موظفا لكن كان لديه عمل يقوم به في الوزارة.

واضافت على موقع تويتر ان الشرطة تدخلت اثر تلقيها بلاغا حول "مسلح يطلق النار على الموظفين بينما كانوا يقومون باعمالهم".

من جهته، اكد المتحدث الاعلامي باسم الشرطة في محافظة جازان ان الحدث وقع بمحافظة الداير في بني مالك المحاذية لليمن.

واكد "القبض على مرتكب الجريمة".

وقال مسؤول رفيع المستوى إن الهجوم على المبنى التعليمي ببلدة الداير النائية "إجرامي" وإن المسلح ألقي عليه القبض.

ولم تكشف السلطات عن دوافع إطلاق النار.

ويعد القتل الجماعي نادرا في السعودية، ولكنه ظهر في الفترة الأخيرة، في هجمات داعش.

وتقع جازان على الحدود مع اليمن، التي تقود فيها السعودية حملة غارات جوية على الحوثيين، المتمردين على حكومة الرئيس، عبد ربه منصور هادي، المعترف بها دوليا.

وبث التلفزوين الرسمي صورا لسيارات الإسعاف وهي متجهة إلى مكان الحادث.

وتتعرض جازان في اقصى الطرف الجنوبي الغربي للمملكة لقصف من اليمن حيث تقود السعودية منذ اذار/مارس تحالفا عربيا. وقتل اكثر من 90 عسكريا ومدنيا في الجانب السعودي من الحدود مع اليمن باطلاق نار ومناوشات عسكرية.

يذكر ان داعش اعلن مسؤوليته عن هجمات استهدفت مساجد للشيعة وكذلك قوات الامن.

يشار الى ان عمليات القتل الجماعية التي تحمل طابعا اجراميا تعتبر امرا نادرا في السعودية.