قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

روما : - سيمثل مسؤولون من نادي انترناسيونالي امام لجنة الانضباط بالاتحاد الايطالي لكرة القدم للرد على اتهامات بشأن تزوير وثائق متعلقة بصفقة انتقال حارس مرمى الى صفوفه.وانتقل سيموني برونيلي من ميلانو الى انترناسيونالي عام 2003 لكن بعد اعارته لعدد من الاندية التي تلعب في درجات ادنى للدوري الايطالي زعم اللاعب ان التوقيع الموجود في وثائق انتقاله ليس توقيعه.

ويواجه انترناسيونالي خطر التعرض لغرامة مالية في حالة ادانته.

وكانت صفقة برونيلي (23 عاما) موضع تحقيق منفصل من جانب محققين في ميلانو بشأن التلاعب في الحسابات المالية لميلانو وانترناسيونالي.

وجرى استدعاء ماسيمو موراتي رئيس نادي انترناسيونالي وادريان جالياني نائب رئيس ميلانو الاسبوع الماضي لاستجوابهما في اطار التحقيق في تلاعب الناديين حساباتهما عن طريق زيادة اسعار اللاعبين الذين يتم بيعهم او شرائهم.

ولم يتم توجيه اتهام لموراتي او جالياني. وقال محققون انهم يعتزمون تسليم النتائج التي توصلوا اليها للجنة الانضباط بالاتحاد الايطالي والتي ستقرر ما اذا كانت ستفتح تحقيقا خاصا بها.