قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مواجهات ساخنة في نصف نهائي خليجي 18
الامارات تلاقي السعودية .. وعمان مع البحرين .. في طريقهم للنهائي

ميتسو واثق قبل لقاء الأخضر

الإمارات وعمان إلى الدور نصف النهائي الخليجي

السعودية والبحرين إلى نصف نهائي خليجي 18

إيلاف من ابو ظبي - وكالات: تنتظر بطولة كأس الخليج الثامنة عشرة لكرة القدم ،يوم السبت ، مواجهات ساخنة في الدور نصف النهائي حين تخوض الامارات اختبارا صعبا أمام السعودية على استاد نادي الجزيرة في ابو ظبي، بينما تتجه الانظار ايضا الى القمة الثأرية بين منتخبي عمان والبحرين في نصف النهائي الآخر.

والمنتخب السعودي هو الوحيد بين المتأهلين الى نصف النهائي الذي سبق ان احرز اللقب حيث توج بطلا ثلاث مرات اعوام 1994 و2002 و2004، في حين فشلت المنتخبات الثلاثة الاخرى في ذلك منذ انطلاق البطولة عام 1970.

وتصدرت عمان ترتيب المجموعة الاولى بتسع نقاط من ثلاثة انتصارات على الامارات والكويت واليمن بنتيجة واحدة 2-1، وحلت الامارات ثانية بست نقاط من فوزين على اليمن 2-1 والكويت 3-2 بعد ان كانت خسرت في الجولة الاولى امام عمان.

وكانت صدارة المجموعة الثانية للسعودية برصيد سبع نقاط من فوز على البحرين 2-1 وتعادل مع قطر 1-1 وفوز على العراق 1-صفر، وحلت البحرين ثانية باربع نقاط من تعادل مع العراق 1-1 وفوز على قطر 2-1، وكانت خسرت في الجولة الاولى امام السعودية.

وتختلف ظروف مباريات نصف النهائي عن مثيلاتها في الدور الاول لان المنتخبات المتأهلة باتت تملك فرصا متساوية لاحراز اللقب، وبالتالي يتطلع كل من منتخبي الامارات الى الفوز وبلوغ المباراة النهائية على اقل تقدير.

الامارات / ؟ / - السعودية / ؟ /

واجه المنتخبان اختبارات متفاوتة في الدور الاول لكن مستوياتهما لم تكن ثابتة مع افضلية للمنتخب السعودي خصوصا من ناحية وجود البدلاء الجاهزين الذين عوضوا غياب بعض اللاعبين الاساسيين امثال حسين عبد الغني ونايف القاضي وسعود كريري بسبب الاصابة.

بداية منتخب الامارات لم تكن مشجعة بخسارة امام نظيره العماني في المباراة الافتتاحية 1-2، وتحسن اداءه في المباراة الثانية ضد اليمن لكن فوزه كان عاديا 2-1 ولم يعط انطباعا بأن لدى اصحاب الارض الكثير ليقدموه.

وكانت المباراة الثالثة ضد الكويت الافضل للاماراتيين الذين تفاعلوا جيدا مع جمهورهم وخرجوا فائزين بثلاثة اهداف مقابل اثنين، وشهدت تألق نجمه اسماعيل مطر الذي سجل هدفين.

واوضح مدرب المنتخب الاماراتي الفرنسي برونو ميتسو بأن quot;مستوى فريقه يتحسن تدريجيا من مباراة الى اخرى وانه راض عن اداء اللاعبينquot;.

وعن مواجهة السعودية قال ميتسو quot;ان الفوز عليها ليس مستحيلا خصوصا انها لم تواجه منتخبا لعبة بكامل عناصره حتى النهاية في الدور الاول ورغم ذلك فانها فشلت في الاستفادة من النقص العدديquot;.

اسماعيل مطر الذي يتشارك مع السعودي ياسر القحطاني في صدارة ترتيب الهدافين بثلاثة اهداف لكل منهما quot;وعد بتقديم الافضل في نصف النهائيquot;، معتبرا ان quot;منتخب الامارات قادر على احراز اللقب على ارضه وبين جماهيرهquot;.

في الجهة المقابلة، كان مستوى منتخب السعودية اكثر ثباتا رغم انه لم يصل الى الدرجة المطلوبة، لكن اداءه كان جيدا في المباراة الاخيرة ضد العراق التي اظهرت مزيدا من الانسجام بين الخطوط الثلاثة التي تتألف من خليط من لاعبي الخبرة والشباب بعد ان تغير وجه المنتخب بصورة كبيرة.

وقدم المنتخب السعودي لمحات فنية وجملا تكتيكية جيدة ما تزال بحاجة الى بعض التركيز من المهاجمين امام المرمى، لكن خطورة ياسر القحطاني ومالك معاذ في تزايد مستمر في خط المقدمة وهو ما يجب ان يحذر منه المنتخب الاماراتي.

وستكون المواجهة مثيرة بين القحطاني واسماعيل مطر للتسجيل والانفراد بصدارة ترتيب الهدافين. ولم يخفف تأهل المنتخب السعودي الى نصف النهائي من الانتقادات التي يتعرض لها مدربه البرازيلي ماركوس باكيتا خصوصا لناحية التبديلات التي يجريها ولفشل المنتخب في تحقيق انتصارات كبيرة في المباريات الثلاث التي خاضها وكانت الاطراف الاخرى فيها ناقصة العدد.

ويعترف باكيتا بان منتخبه يحصل على فرص كثيرة للتسجيل لكن لاعبيه لا يحسنوا الاستفادة منها، وانه سيعمل على معالجة هذه المسألة امام الامارات.

ويتفوق المنتخب السعودي على نظيره الاماراتي في المواجهات المباشرة بينهما في تاريخ دورات كأس الخليج بواقع ثمانية انتصارات مقابل ثلاثة، فيما تعادلا ثلاث مرات.

عمان//؟؟ // - البحرين // ؟؟ //

يختلف سيناريو تأهل المنتخبين الى نصف النهائي، فكان المنتخب العماني اول المتأهلين بعد الجولة الثانية، في حين انتظر المنتخب البحريني الوقت بدل الضائع من مباراته الثالثة والاخيرة مع قطر ليحجز بطاقته بعد هدف قاتل لمهاجمه علاء حبيل الذي اقصى فيه العراق من الدور الاول بعد ان كان الاخير بحاجة الى تعادل فقط مع السعودية لاكمال اضلاع المربع.

ويطغى على المباراة الطابع الثأري اذ تواجها في نصف نهائي النسخة الماضية في قطر وكانت الغلبة فيها للمنتخب العماني 3-2 في مباراة وصفت بالقمة الفنية لان الطرفين قدما افضل العروض فيها.

واكد المنتخب العماني تصميمه على احراز اللقب هذه المرة فكان الاكثر اقناعا في الدور الاول باستثناء المباراة الثالثة والاخيرة التي اراح فيها مدربه التشيكي ميلان ماتشالا معظم اللاعبين الاساسيين.

وتضم التشكيلة العمانية اسماء بارزة كعماد الحوسني وبدر الميمني وفوزي بشير واحمد حديد والحارس علي الحبسي الذي اوضح انه لم يواجه اي اختبار جدي في البطولة حتى الان.

ويدرك ماتشالا ان المهمة الان تختلف عما كانت عليه في الدور الاول وان الخطأ ممنوع اذا ما اراد احراز اللقب الخليجي للمرة الاولى مع المنتخب العماني وللمرة الثالثة في مسيرته بعد ان قاد الكويت اليه مرتين في quot;خليجي 14 و15quot;. يذكر انها المشاركة الخامسة لماتشالا في دورات كأس الخليج.

اما المنتخب البحريني فواجه مواقف صعبة لكنه نجح في التغلب عليها وحجز بطاقتها الى دور الاربعة بقوة ليؤكد بالتالي انه ما يزال قوة تسعى الى اللقب وان الحديث عن انتهاء بريق الجيل الذي تألق في الاعوام الماضية ليس صحيحا.

ففي المباراة الاولى، اكمل منتخب البحرين مباراته مع نظيره السعودي بتسعة افراد بعد طرد لاعبين مؤثرين هما محمد سيد عدنان ومحمد حسين ورغم ذلك فقد خسر بصعوبة وبهدف في الدقيقة قبل الاخيرة.

وانعكس اسناد المهمة الى المدرب البوسني سيناد كريسو مدرب المنتخب الاولمبي بدلا من المدرب الالماني هانز بيتر بريغل ايجابا على المنتخب البحريني بعد المباراة الاولى.

وانتزعت البحرين تعادلا مع العراق بعشرة لاعبين ايضا، ثم حققت الاهم في المباراة الثالثة بفوزها على قطر بهدفين لعلاء حبيل، الثاني جاء في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع في سيناريو غريب خصوصا ان نتيجة المباراة الثانية التي كانت تقام في التوقيت ذاته بين السعودية والعراق كانت لمصلحة الاولى 1-صفر ما يعني ان البحرين تفوقت على العراق بفارق الاهداف بعد ان عادلته نقاطا.

وارتفعت معنويات البحرينيين بعد التأهل الى نصف النهائي وبدأت الحسابات من جديد بالنسبة اليهم لكنه عليهم اجتياز المحطة العمانية الاصعب قبل التفكير باللقب الاول في تاريخهم.