قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لقيت سيدة مصرعها وتعرض شخصان لإصابات خطيرة عندما فقد السائق الألماني ميركو شولتيس السيطرة على سيارته واصطدم بالمتفرجين خلال المرحلة الأولى من رالي داكار في الأرجنتين.وقال الطبيب نوربرتو بروسا أمام كاميرات التليفزيون في مستشفى بمدينة قرطبة الأرجنتينية إن السيدة التي لقيت مصرعها تدعى سونيا جالاردو وكانت تبلغ من العمر 28 عاما.

وأضاف أن قلب السيدة توقف مرتين خلال نقلها بمروحية من موقع الحادث إلى المستشفى ، وقد لفظت أنفاسها الأخيرة متأثرة بجروح في الرأس وإصابات أخرى.

ويخضع شخص يبلغ من العمر 24 عاما لعملية جراحية إثر الإصابات التي تعرض لها في الحادث كما نقل طفل إلى مستشفى أطفال لتلقي العلاج. وتعرض متفرجان آخران لإصابات طفيفة.