قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

فضل الاتحاد التونسي لكرة القدم برمجة معسكرا تحضيريا لمنتخبه المحلي بالمغرب في الأسبوع الأخير من شهر يناير الحالي، معتذرا بذلك عن عدم تلبية دعوة نظيره الجزائري، الذي اقترح عليه التكفل بإقامته بالجزائر و خوض مباراة ودية مع تشكيلة محاربي الصحراء يوم 29 من نفس الشهر.

وقال نائب رئيس اتحاد الكرة التونسي، أنور حداد في تصريح لquot;إذاعة الجزائر الدوليةquot;، quot;بسبب الأوضاع السائدة حاليا في تونس قررنا إجراء تحضيراتنا بالخارج وتحديدا بالمغرب.. فبالفعل لقد تلقينا دعوة من الاتحاد الجزائري لكرة القدم لإجراء معسكر إعدادي بالجزائر تتخلله مباراة ودية لكن للأسف الشديد لن نتمكن من تلبية الدعوة بسبب برنامجنا الذي لا يسمح لنا بهذا..ونحن جد متأسفينquot;.

و تابع حداد موضحا quot; لقد أعطينا كلمتنا لإخواننا في المغرب من أجل إجراء هذا المعسكر الذي يدوم خمسة أيام و الذي سيختتم بمباراة ودية سواء أمام المنتخب المغربي الرديف أو نادي محليquot;.

وسيشارك المنتخب التونسي المحلي، بقيادة المدرب سامي طرابلسي، في معسكر إعدادي بالمغرب بداية من يوم 25 يناير/ كانون الثاني الحالي تحضيرا لبطولة أفريقيا للاعبين المحليين 2011 المقررة بالسودان من 4 إلى 25 فبراير/ شباط المقبل.

وهي البطولة التي ستشارك فيها أيضا الجزائر بفريقها الرديف المتكون من اللاعبين الناشطين بالدوري المحلي فيما سيكون المنتخب الوطني الأول المتكون من اللاعبين المحترفين على موعد مع مباراة ودية يوم التاسع من الشهر القادم أمام منتخب تونس الأول، والمتشكل بدوره من اللاعبين المحترفين بأوروبا ، والتي تدخل في إطار البرنامج التحضيري للمنتخبين تحسبا لبقية مشوار تصفيات بطولة أمم أفريقيا لكرة القدم 2012، بحيث سيستقبل المنتخب الجزائري نظيره المغربي لحساب المجموعة التصفوية الرابعة فيما يحل المنتخب التونسي ضيفا في نفس اليوم على منتخب المالاوي لحساب المجموعة التصفوية الحادية عشر .

وللعلم سيتنافس المنتخب التونسي في نهائيات بطولة أفريقيا للاعبين المحليين،ضمن المجموعة الرابعة، رفقة منتخبات كل من السنغال و رواندا و أنغولا فيما يتواجد المنتخب الجزائري، في المجموعة الأولى، رفقة منتخبات كل من البلد المنظم ،السودان ،و أوغندا و الغابون.