قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انضم اسم المهاجم اليمني الراحل علي محسن المريسي الى عدد من نجوم فريق الزمالك الاول لكرة القدم الذي تسبب تجاهلهم جميعاً ضمن القائمة التي تضمنت أسماء اللاعبين المكرمين خلال الفعالية الرسمية لاحتفالية النادي المصري العريق بمرور مائة عام على تأسيسه على ستاد القاهرة بتصاعد حالة من الاستياء رصدتها وسائل الاعلام ووصلت توابعها الى اليمن .

وفي حين انتقد نجم الكرة اليمنية وفريق التلال العدني المهاجم المعتزل ابوبكر الماس تجاهل نادي الزمالك للنجم على محسن المريسي في احتفال النادي الأبيض بالمئوية التي جرت مؤخراً بمشاركة فريق اتليتيكو مدريد الاسباني توالت تصريحات مستاءة للعدد من نجوم مصر الزمالكاوية قوبلت بالتجاهل من ابرزهم حسين عبداللطيف ومحمد صلاح وسامي الشيشيني .

ووصل الحال بابوبكر الماس لاعب القرن في اليمن الى التصريح بان القائمين على المئوية في النادي المصري ربما لا يعرفون قيمة الزمالك وقيمة تاريخه الناصع وبالتالي فإنهم يجهلون قيمة من صنعوا ذلك التاريخ المطرز بالذهب في اشارة منه لهداف الدوري المصري لثلاثة مواسم .

ومعلوم أن النجم الهداف علي محسن المريسي يُعد من أفضل اللاعبين في تاريخ اليمن، تألق في مطلع الستينيات من القرن الماضي بصفوف نادي الزمالك المصري عندما حصد لقب هداف الدوري المصري كلاعب محترف في الفريق الأبيض أعوام 1960، 1961، 1962م .

بينما نسب الى المصري حسين عبد اللطيف القول إنه يعز على نفسه الغياب عن احتفالية الزمالك بالمئوية ، إلا أن التجاهل الذى تعامل به مسئولو النادى معه وعدم توجيه دعوة أو حتى الاتصال تليفونيا به لحضور الحفل جعله حزينا، خاصة أن عدد مبارياته مع الأبيض تجاوز رقم 160 محليًا وإفريقيا.

وأكد محمد صلاح نجم الزمالك فى الثمانينيات، أن الدعوة التى وجهها مسئولو النادى الحاليون له لحضور حفل المئوية وصلته قبل الحفل بـ24 ساعة، ولم يكن متواجدا فى مصر وقتها لظروف خاصة بعمله، معتبرا أن غياب التنظيم عن إدارة ناديه هى عادته منذ زمن بعيد، وليس فى هذه الاحتفالية فقط .

وأضاف النجم محمد صلاح أنه كان يتمنى أن توجه الدعوة لجميع أبناء النادى الذين ساهموا فى رفع اسمه محليا وقاريا، وتقام الاحتفالية فى مكان بعيد عن الاستاد حتى تتاح الفرصة أمام الجميع لاستعادة الذكريات الجميلة، بالإضافة إلى القدرة على الخروج بشكل منظم أكثر مما حدث .

من جانبه صرح الزملكاوي سامى الشيشينى نجم التسعينيات، إن الاحتفالية لا تليق باسم الزمالك وإدارة النادى فشلت فى تنظيم احتفالية المئوية، مشيرا إلى الدعوة التى قيل إنها لحضور هذا الحفل عبارة عن تذكرة للمقصورة الأمامية باستاد القاهرة وليست دعوة للمئوية كما ردد البعض .

وعن سبب غيابه عن حضور الحفل قال الشيشينى إنه تواجد فى الإذاعة فى هذا اليوم للاحتفال مع جموع الزملكاوية بطريقة أفضل مما فعلته إدارة النادى فى استاد القاهرة، حيث تم ذكر تاريخ النادى بطريقة أكثر دقة وإذاعة أغان نادرة لبعض المطربين الخاصة بالزمالك .

ويشار الى ان احتفالية فريق الزمالك المصري شهدها 67 ألفا من عشاقه والذين احتفلوا فى ستاد القاهره بأشكال جديدة فى فنون التشجيع ثم اكملوا مظاهر الفرحه فى شوارع العاصمة حتى ساعة مبكرة من فجر 11 نوفمبر الجاري رغم ان الفريق الاسباني فاز بأربعة اهداف مقابل هدف .