قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برر مانشستر يونايتد غياب هدافه واين روني عن اللقاء الذي خسره حامل اللقب امس امام بلاكبيرن روفرز (2-3) السبت في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الانكليزي، بسبب افتقاده للياقة البدنية المطلوبة وذلك وسط التقارير التي تتحدث عن ان السبب تأديبي من قبل المدرب الاسكتلندي اليكس فيرغوسون.

وكان صحيفة quot;مايلquot; ذكرت الاحد ان فيرغوسون استبعد روني عن التشكيلة بسبب خروجه مع زوجته كولين من اجل تناول العشاء مع زميليه جوني ايفانز ودارون غيبسون الاثنين الماضي بعد الفوز على ويغان 5-صفر في الدوري المحلي.

كما اشارت الصحيفة الى ان مانشستر غرم روني ماليا ما اثار حفيظة اللاعب الذي رأى بانه لم يكن يستحق العقوبة التي فرضها عليه النادي، الا ان الاخير كرر اليوم في موقعه على شبكة الانترنت ما قاله فيرغوسون قبل مباراة الامس بان روني يفتقد الى اللياقة البدنية المطلوبة وقد يسجل عودته الى الفريق الاربعاء المقبل امام نيوكاسل يونايتد.

وتحدث فيرغوسون عن هزيمة فريقه امام بلاكبيرن يوم احتفاله بميلاده السبعين، قائلا: كانت خيبة امل كبيرة. لم نتوقع هذا الامر. استقبلنا هدفين ساذجين، ولا يمكن ان تتحمل امرا مماثلا في مباريات من هذا النوعquot;.

واشاد فيرغوسون باداء بلاكبيرن قائلا، quot; لم نتوقع ان يقدم بلاكبيرن اداء قويا من هذا النوع. لقد قاوموا بشدة ودافعوا بصورة رائعة...وجدنا صعوبة في رفع وتيرة سرعتنا خلال المباراة. كانت الامطار شديدة طوال هذا الاسبوع ما جعل ارضية الملعب رطبة للغاية. كان من الصعب الوصول الى السرعة المطلوبة في التمريرquot;.

وتابع quot;لكننا نجحنا في العودة في الشوط الثاني وتحقيق التعادل 2-2، كنت اعتقد اننا ضمنا نقطة على الاقل في اللقاءquot;.