قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال هداف اليمن علي النونو أن حبه لوطنه والتزامه بواجبات حامل شارة الكابتن قد تسبب له بالإيعاز للمدربين الوطنيين وبعدهما البلجيكي إلى استبعاده من صفوف المنتخب الوطني لكرة القدم، كاشفاً في حوار حصري مع quot;إيلافquot; عن خفايا تخللت المشاركة اليمنية الأخيرة بدورة كأس الخليج العشرين قبل أن يرشح أكثر المنتخبات الخليجية التي تخصص هو بهز شباكها لإحراز اللقب الحادي والعشرين في البحرين.


سيفتقد المنتخب الكروي اليمني إلى خدمات مهاجمه الأشهر علي النونو الذي أعلن اعتزاله الدولي أخيراً مايعني عدم مشاركته في منافسات بطولتي غرب آسيا وكأس الخليج العربي المقبلتين في الوقت الذي يتهيأ خلاله ذات النجم اليمني الوحيد الذي حقق لقب الهداف لبطولة إتحاد غرب آسيا الأخيرة إلى استعراض مسيرته الحافلة مع فريق أهلي صنعاء والمنتخبات الوطنية عبر شاشة القناة الرياضية السعودية .

وبنبرة حزينة بدت بوضوح على صوته خلال إجراء الحوار الهاتفي حيث تحدث المهاجم اليمني الأشهر علي النونو لـ quot; إيلاف quot; عن مبررات استبعاده من قائمة المنتخب الوطني لكرة القدم منذ خوض التصفيات التمهيدية المؤهلة عن قارة آسيا لمونديال البرازيل 2014م وما تلاه من إعلانه مجبراً اعتزال اللعب الدولي مع استمرار قيادته لهجوم فريق أهلي صنعاء ومواصلة هوايته المفضلة في هز شباك الخصوم .
إذ كشف الهداف التاريخي للكرة اليمنية عن صدمته الشديدة اثر قرار استبعاده عن قيادة المنتخب الأول لكرة القدم من قبل المدرب الوطني أمين السنيني خلال خوض غمار التصفيات المونديالية الأخيرة وكذلك من قبل المدرب الوطني سامي نعاش خلال منافسات بطولة كأس العرب الأخيرة , مؤكداً بان لم يتوقع أن يحدث له ذلك في ظل حرصه على الالتزام والصراحة وحب الوطن خلال تحمله لشارة الكابتن .
كما عبر الهداف المستبعد عن حسرته من عدم المشاركة مع زملائه ضمن صفوف الأحمر اليمني في بطولة إتحاد غرب آسيا لكرة القدم , مضيفاً انه كان يتمنى المشاركة بمنافسات النسخة القادمة التي ستستضيفها الكويت خلال شهر ديسمبر المقبل خصوصاً وهو المهاجم الذي كان حقق انجازاً يمنياً غير مسبوق خلال منافسات النسخة الماضية التي أقيمت بالأردن بإحرازه للقب الهداف برصيد 4 أهداف .
وفسر النونو الظهور اليمني اللافت في بطولة غرب آسيا الفائتة لكرة القدم في الأردن الى الدخول في فترة مناسبة للتحضير وخوض معسكرات إستعداديه خارجية قبيل المشاركة تحت إشراف الجهاز الفني الكرواتي بقيادة ستريشكو وتمازج الخبرة مع الشباب في مجموعة اللاعبين الملتزمين بقائمة الأحمر اليمني الذي ودع المنافسات بدور الأربعة أمام المنتخب الكويتي بعد الاحتكام لركلات الترجيح .
ولفت إلى أن نتائج المشاركة اليمنية في بطولة اتحاد غرب آسيا في الأردن أسهمت وقتها في تحسن غير مسبوق في موقع المنتخب اليمني ضمن الترتيب الشهري الصادر عن الإتحاد الدولي للعبة (فيفا) كما أنها كشفت أن النجاح لايتوافر إلا بوجود المدرب الخبير واللاعبين المنسجمين للوصول الى تقديم أداء قوي بجميع المباريات التي واجه فيها المنتخب اليمني أشقائه العراقي والفلسطيني والكويتي .
وأوضح المهاجم اليمني الدولي أن وراء الفشل الذريع للمنتخب المضيف في بطولة خليجي عشرين التي جرت منافساتها على ملاعب عدن وابين نهاية 2010م كان الضغط النفسي والجماهيري الذي سيطر على الجميع بالإضافة الى حدوث حالات من عدم الالتزام لدى بعض اللاعبين وجرى معاقبتهم بالاستبعاد من قبل المدرب الكرواتي ستريشكو قبل أن يعود احدهم حالياً لقائمة الأحمر والمدرب البلجيكي توم سينتفيت .
وتوقع الهداف علي النونو ذهاب لقب بطولة كأس الخليج العربي لكرة القدم في نسختها الحادية والعشرين المقرر للبحرين إستضافة منافساتها مطلع العام المقبل لمنتخب الإمارات وهو المنتخب الذي عرف عن النونو بأنه اليمني المتخصص بهز شباكه خلال المواجهات الخليجية والآسيوية والدولية قبل أن يستدرك الى أن حظوظ الأبيض الإماراتي ستواجه التطلعات السعودية والكويتية لنيل اللقب الخليجي المقبل .
ومعلوم أن اتحاد الكرة اليمني كان تعرض لانتقادات شديدة عقب كشف النونو عن خفايا حدثت بمقر معسكر المنتخب المضيف خلال بطولة خليجي عشرين الماضية وأخطرها حالات لمضغ القات من قبل لاعبين دوليين رغم معاقبتهم حينها بالاستبعاد بقرار من المدرب الكرواتي السابق يوري ستريشكو قبل إقالته وإسناد المهمة للوطني أمين السنيني الذي قرر استبعاد النونو لاحقاً من قائمة المنتخب الأول .