قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

&أكد رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية، رئيس اتحاد كرة القدم، اللواء جبريل الرجوب، على حاجة بلاده الماسة إلى موقف موحد من جانب الدول العربية لوقف ما أسماه بتدنيس حرمة الرياضة الفلسطينية من قبل الاحتلال الإسرائيلي البربري.&

وقال الرجوب لـ "ايلاف"، من أبو ظبي، "ما حدث من قبل قوات الاحتلال الاسرائيلي باقتحام مبنى اتحاد الكرة، هو عمل غبي، الهدف منه عرقلة مسيرة اللعبة في فلسطين، لكننا سنظل نواصل عملنا ولن تثنينا مثل هذه التصرفات البربرية عن مواصلة نضالنا السياسي والرياضي".
&
وكانت قوة عسكرية من جيش الاحتلال الاسرائيلي مدججة بالسلاح، قد قامت في وقت سابق من الشهر الماضي باقتحام مقر الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم لاهانة الموظفين العاملين به.&
&
وأكمل: "لقد بذلنا كل ما&في وسعنا من أجل توحيد الموقف العربي، وأيضا الدولي، لإشهار الكارت الاحمر في وجه الكيان الصهيوني، خلال اجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي لكرة القدم، "فيفا" في المغرب خلال هذا الشهر، وقد وجدنا موقفاً ايجابياً من الاشقاء الذين تواصلنا معهم في هذا الخصوص، وفي مقدمتهم دولة الامارات العربية، وقريبا ستسمعون أخباراً سارة للكرة الفلسطينية".
&
وزاد الرجوب بقوله: "كل ما حدث لن يثنينا عن مواصلة النهضة التي تعيشها كرة القدم الفلسطينية في الوقت الراهن، فما يخطط له الاحتلال، أن نفشل في نهائيات أمم آسيا المقررة في استراليا الشهر القادم، ولكنني أؤكد للجميع أنهم لن يفلحوا في الوصول الى هذا"
&
وكان المنتخب الفلسطيني تُوج مؤخراً بلقب كأس التحدي الآسيوي، عقب تغلبه في المباراة النهائية على الفليبين بهدف دون رد ليتأهل بذلك الى نهائيات الامم الآسيوية للمرة الاولى في تاريخه.
&
وبات المنتخب الفلسطيني تاسع الفرق العربية التي تبلغ نهائيات كأس آسيا، بعد الامارات والبحرين والسعودية وسلطنة عمان وقطر والكويت والأردن والعراق.
&
وذكر أيضًا: "نحن ذاهبون الى استراليا ليس من أجل المشاركة، ولكن لنثبت للعالم أن لدينا منتخباً قوياً ومحترماً، ولاعبين أصحاب مستوى رفيع، وأزمته الوحيدة في الاحتلال الاسرائيلي الذي يقصد الرياضة بشكل واضح، باعتبارها أحد الوسائل المهمة لتوحيد الشعب الفلسطيني".
&
وأكد الرجوب، أن ما قدمه الاشقاء في الامارات من دعم قوي للمنتخب الفلسطيني قبل أمم آسيا، لهو تأكيد دامغ على دعم "أبناء زايد" لمفهوم القومية العربية التي لم تقتصر فقط على السياسة، وانما تعمقت في باقي جوانب الحياة الأخرى، ومن بينها الرياضة.
&
وكانت شركة رياضية اماراتية، قد تولت رعاية المنتخب الفلسطيني في أمم آسيا بعقد مدته موسم واحد دون الاعلان عن التفاصيل المادية.
&
ومن المقرر أن يصل المنتخب الفلسطيني الى أبوظبي يوم الاربعاء استعداداً لخوض مباراة ودية أمام أوزبكستان ضمن التحضير لمنافسات أمم آسيا.
&
ووقع المنتخب الفلسطيني في مجموعة واحدة بنهائيات أمم آسيا الى جانب اليابان والعراق والاردن.
وسيلعب المنتخب الفلسطيني الى جانب مباراة أوزبكستان، مع الصين يوم 21 من الشهر الجاري في بكين، وايران يوم 28 من الشهر ذاته.
&