قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تنطلق الخميس منافسات بطولة الأمم الأفريقية لكرة اليد في نسختها الثانية والعشرين والتي تستضيفها مصر حتى نهاية يناير الجاري، ويتأهل بطلها مباشرة إلى أولمبياد ريو دي جانيرو 2016 في البرازيل، كما يتأهل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى فيها إلى كأس العالم بفرنسا 2017 .
&
ومن المنتظر ان يحتشد حوالي 13 الف متفرج يتقدمهم رئيس الاتحاد الدولي للعبة المصري حسن مصطفى ورئيس مجلس الوزراء شريف اسماعيل ووزير الشباب والرياضة خالد عبد العزيز.
&
ويتنافس على لقب البطولة 12 منتخباً تم تقسيمها على مجموعتين، حيث يقع منتخب مصر في المجموعة الأولى منتخبات الجزائر، المغرب، الكاميرون، نيجيريا، الجابون، وتضم المجموعة الثانية تونس وكينيا والكونغو الديمقراطية وليبيا &والكونغو برازافيل أنغولا.
&
وتستهل لقاءات البطولة بست مباريات، ابرزها مواجهة ملتهبة بين المنتخبين المصري والجزائري.
&
ويسعى المنتخب المصري ، لحصد لقب البطولة للمرة السادسة في تاريخ المنتخب بعدما حازت مصر ألقاب البطولة في نسخات 1991 ، و1992 ، و2000، و2004، و2008 "، وحصلت مصر على مركز الوصافة 6 مرات، فيما حصد المنتخب الميدالية البرونزية والمركز الثالث ست مرات، بمجموع 17 ميدالية ، فى حين حصل المنتخب الجزائرى لقب البطولة 7 مرات. اما الرقم لاقياسي فبحوزة تونس برصيد 9 القاب.
&
ويعول الجهاز الفني للمنتخب المصرى بقيادة مروان رجب على كتيبة من نجومه، المتحفزين للتتويج بلقب البطولة، خاصة وانها تقام على ارض مصر، حيث تعاهد لاعبو المنتخب الوطني على حصد الكأس والتأهل لأوليمبياد ريو دى جانيرو.
&
وظهر الحافز اللاعبين خلال مراحل اعداد المنتخب للبطولة ، والتي خاض في اخرها معسكرا مغلقاً بالإسماعيلية ضمن برنامج الإعداد ، كما خاض عدة معسكرات خارجية في كوريا الجنوبية، وفرنسا، وليتوانيا ولاتفيا .
&
على الجانب الأخر، يدخل حامل اللقب الاخير للبطولة 2013 ،المنتخب الجزائري ، المباراة بقيادة صالح بوشكريو &بآمال احداث المفاجآة وتحقيق الفوز على صاحب الأرض والجمهور.
&
وأكد المدير الفني للخضر ان فريقه جاهز لتحقيق الهدف باحتلال إحد المراكز الثلاثة الأولى مشدداً على ان لاعبيه سيؤدون مباراة مصر بكل قوة خاصة وان ليس لديهم ما يخسروه في المباراة، بعدما خسروا امام الفراعنة في اخر مواجهة بين الفريقين في مونديال قطر بفارق 15 هدفاً، مشيراً إلى انه أي كانت نتيجة لقاء اليوم فإنها لن تكون أسوأ من مباراة المونديال.
&
ويفتقد منتخب محاربي الصحراء لجهود اللاعب هشام كعباش المحترف بنادي ايستر الفرنسي بسبب الإصابة، بينما لازالت مشاركة اللاعب رياض شهبور محل شك للسبب ذاته.