قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أكدت مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الشهيرة، أن النجم الفرنسي بول بوغبا، لاعب مانشستر يونايتد الانكليزي، أبعد ما يكون عن الفوز بالكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم في العام الحالي وكذلك خلال السنوات المقبلة.

ولم يقدم الغزال الفرنسي المستوى المأمول منه منذ بداية الموسم الحالي بعد انتقاله من يوفنتوس الإيطالي إلى الشياطين الحمر في صفقة قياسية وصلت إلى 105 ملايين يورو، لتحطم صفقة انتقاله الرقم القياسي السابق لأغلى الصفقات الكروية في العالم.

ونشرت الصحيفة تقريرا موسعا عن الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم للعام الحالي تحت عنوان "بوغبا بعيد جدا عن الكرة الذهبية".

وذكرت المجلة الفرنسية التي انفصلت مؤخرا عن الاتحاد الدولي لكرة القدم بشأن جائزة الكرة الذهبية، أن بوغبا أغلى لاعب في العالم وبالتالي لا بد أن يكون أفضل لاعب في العالم لكن الحقيقة مختلفة على الأقل حتى الآن.

ولم تستبعد المجلة فقط فوز بوغبا بالجائزة المرموقة، بل استبعدته أيضا من قائمة العشر الأوائل المرشحين لنيل الجائزة هذا العام، حيث أشارت إلى أن هناك العديد من اللاعبين الذين يتفوقون على اللاعب الفرنسي هذا الموسم وخلال الموسم الماضي، على غرار ثلاثي برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغوياني سواريز والبرازيلي نيمار.

بالإضافة إلى البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد والفرنسي انطوان غريزمان مهاجم اتلتيكو مدريد والأرجنتيني سيرجيو أغويرو مهاجم مانشستر سيتي، والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم مانشستر يونايتد، والأرجنتيني غونزالو هيغواين مهاجم يوفنتوس، والأوروغوياني ادينسون كافاني مهاجم باريس سان جيرمان، والجزائري رياض محرز نجم ليستر سيتي

وبحسب استطلاع للرأس أجرته المجلة على موقعها على شبكة الإنترنت، فإن حوالي 82 % من المصوتين استبعدوا فوز بوغبا بجائزة الكرة الذهبية يوما ما، في حين توقع فقط 18% من المصوتين حصول بوغبا على الجائزة في السنوات المقبلة.