قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

سخر الدولي السويدي زلاتان إبراهيموفيتش من الصحفيين إثر الغموض الذي يحيط بمستقبل اللاعب عقب انتهاء عقده رسمياً مع باريس سان جيرمان الفرنسي.

وقال إبراهيموفيتش في تصريحات للصحفيين إنه يريد منهم كتابة المزيد من القصص والروايات حول مستقبله لافتاً إلى أنه سيخبرهم وجهته الجديدة عندما يملون من فعل ذلك.

وسارع إبرا إلى توضيح تصريحاته التي أعقبت نهاية مباراة السويد الودية أمام سلوفينيا استعداداً لكأس أمم أوروبا بعد أيام قليلة في فرنسا مؤكداً أنه قصد اللعب لمنتخب بلاده عندما قال إنه "سيعود هنا".

وأردف قائلاً:"سوف تضطرون إلى التحلي بالصبر ورؤيتي مرة أخرى في قميص منتخب السويد".

وحول إمكانية إعلانه اعتزال اللعب الدولي نهائياً بعد كأس أمم أوروبا 2016، أوضح إبراهيموفيتش أنه لم يتخذ قراره بعد كما أنه لم يناقش الأمر مع أي شخص مشدداً أنه هنا من أجل لعب اليورو وإعداد نفسه بأفضل طريقة ممكنة.

ويدور شك كبير حول الوجهة المقبلة للدولي السويدي وسط توقعات بإنتقاله صفوف مانشستر يونايتد الإنكليزي أو العودة من جديد إلى ميلان الإيطالي.

كما لا يبدو سيناريو اللعب في الدوري الأميركي أو القطري مستبعداً بالنسبة للهداف التاريخي للنادي الباريسي.