قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

 زعمت تقارير صحفية إيطالية أنّ اللاعب الدولي الأوروغوياني إدينسون كافاني، مهاجم  فريق باريس سان جيرمان، بات قريبا من العودة إلى صفوف ناديه السابق نابولي الإيطالي، بسبب ظروف عائلية.

 وذكرت صحيفة "كوريري ديللو سبورت" الأحد، أنّ نادي نابولي قد وصل لمرحلة متقدمة من المفاوضات مع كافاني، وأنّ رئيس نادي عاصمة الجنوب الإيطالي، أوريلو دي لاورانتيس، قد أجرى  اتصالات شخصية باللاعب لمناقشة الأمر.
 
وِأشارت ذات الصحيفة الإيطالية الرياضية إلى أنّ لكافاني طفلين مازالا يعيشان في مدينة نابولي حتى الآن، ما قد يدفعه لقبول العرض، ليكون بجانب عائلته الصغيرة.
 
وكانت تقارير صحفية قد زعمت، في الأيام القليلة الماضية، أن كافاني قد سافر إلى مدينة نابولي، تمهيداً للعودة إلى فريقه السابق، قبل أن يكذب وكيل أعمال المهاجم الأوروغوياني هذه "الشائعات"، مؤكداً أن اللاعب في منزله بالعاصمة الفرنسية باريس.
 
ومن جهته، نفى رئيس نادي نابولي، أوريليو دي لورينتس، عودة كافاني إلى فريقه مرة أخرى، وقال في تصريحات لموقع نادي نابولي الرسمي: "أنا من أشد المعجبين بإدينسون كافاني، لقد قضى معنا وقتاً رائعاً، وسجل الكثير من الأهداف الجملية (104 هدفاً) لكن من الصعب جداً أن نفكر في استعادة لاعب كان معنا في السابق".
 
وأضاف بقوله: استعادة لاعب سابق مثل الحساء الذي يُعاد تسخينه مرة أخرى، لكن نابولي يبحث عن تطوير نفسه للأفضل، لذا أقول دائماً أننا بحاجة للاعبين شباب، وأنا متأكد أن الصفقات الجديدة ستمنح إضافة هائلة للفريق هذا الموسم".
 
وتابع موضحاً موقفه:" إننا نتحدث عن مهاجمين كبار مثل ميليك وجابياديني لدى كلٍ منهما مقاومات النجاح مع الفريق، ونحن مسؤولون عن مستقبل الفريق، و نتخذ دائماً القرارات التي تصب في مصلحة الفريق ولسنا بحاجة لأخذ المشورة من أي شخص".
 
يُشار أنّ ايديسون كافاني قد لعب في صفوف نابولي في الفترة من 2010 إلى 2013، قبل الانتقال إلى نادي باريس سان جيرمان مقابل 65 مليون يورو.