قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عادل واين روني رقم بوبي تشارلتون كأفضل هداف في تاريخ فريقه مانشستر يونايتد وذلك بتسجيله هدف التقدم على ريدينغ (درجة اولى) السبت في الدور الثالث من مسابقة كأس انكلترا لكرة القدم.

وافتتح روني التسجيل ليونايتد، حامل اللقب، في الدقيقة 7 بعدما وصلته الكرة من عرضية للاسباني خوان مواتا فحولها بركبته في شباك الحارس العماني علي الحبسي.

ورفع روني (31 عاما) رصيده الى 249 هدفا بقميص يونايتد وعادل رقم تشارلتون الذي سجل اهدافه مع الفريق في 758 مباراة خاضها بين 1956-1973.

اما روني فسجل اهدافه الـ249 في 543 مباراة خاضها مع "الشياطين الحمر" منذ ان انتقل اليهم عام 2004 من ايفرتون.

وسبق لروني ان حطم في تشرين الاول/اكتوبر 2015 الرقم القياسي من حيث عدد الاهداف المسجلة مع المنتخب وقدره 43 هدفا وكان مسجلا باسم تشارلتون بالذات، وهو رفع رصيده منذ حينها الى 53 هدفا في 119 مباراة.

ويعود الهدف الاول لروني بقميص يونايتد الى مباراته الاولى مع الفريق في 28 ايلول/سبتمبر 2004 ضد فنربغشه التركي (6-2) في مسابقة دوري ابطال اوروبا حين سجل ثلاثية ومرر كرة حاسمة ايضا، محققا بداية مثالية تحت اشراف المدرب السابق السير الاسكتلندي اليكس فيرغوسون. واصبح حينها اصغر لاعب يسجل ثلاثية في المسابقة القارية (18 عاما و335 يوما).

وبدأ روني مشواره الكروي مع ايفرتون الذي دافع عن الوانه من 2002 حتى 2004 وخاض معه 77 مباراة سجل فيها 17 هدفا، قبل الانتقال الى يونايتد مقابل 25,6 مليون جنيه استرليني، في اغلى صفقة حينها للاعب لم يتجاوز العشرين من عمره (كان في الثامنة عشرة).

وتوج روني بالكثير من الالقاب بعد انتقاله الى "اولدترافورد"، حيث احرز الدوري الممتاز 5 مرات (اخرها عام 2013)، وكأس الرابطة مرتين (اخرها في 2013)، والكأس المحلية العام الماضي، ودوري ابطال اوروبا وكأس العالم للاندية عام 2008.