قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حسم الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الصراع بين نادي ليفربول والاتحاد الكاميروني لكرة القدم بخصوص المدافع جويل ماتيب، حيث أكد أن اللاعب قادر على تمثيل النادي الإنكليزي خلال فترة إجراء نهائيات كأس أمم إفريقيا، بحكم اعتزاله الدولي، وذلك رغم مطالبة الكاميرون بمعاقبته.

وكان منتخب الكاميرون قد أدرج ماتيب في قائمته الاحتياطية لكأس أمم إفريقيا لكرة القدم 2017، رغم أنه أكد في مناسبات عديدة اعتزاله اللعب الدولي، وهو ما جعل اتحاد الكرة لبلده يُطالب بمعاقبة مدافع نادي ليفربول بسبب رفضه أداء الواجب الوطني.
&
وأمام ذلك الوضع، قرر ليفربول عدم الاعتماد على ماتيب خلال فترة إجراء البطولة الإفريقية، من 14 يناير إلى 5 فبراير، تفادياً لأية مشاكل، لكن النادي الإنكليزي تقدم، بالموازاة مع ذلك، باستفسار لدى &الفيفا من أجل توضيح الوضع القانوني للاعبه الذي لم يشارك مع منتخب للكاميرون منذ سبتمبر 2015، فكان رد الهيئة الكروية الدولية في صالح "الريدز".
&
واضطر ليفربول لإسقاط ماتيب، البالغ من العمر 25 عاماً، من قائمته أمام مانشستر يونايتد في الجولة الماضية من الدوري الإنكليزي الممتاز، ثم أمام بلايماوث في كأس الإتحاد الإنكليزي لكرة القدم، لكنه كان ضمن قائمة الفريق التي واجهت، اليوم السبت، نادي سوانزي سيتي لحساب الجولة الـ22 من "البريميرليغ".