قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

 كشف تقرير نشرته صحيفة "ماركا " الإسبانية أن جميع لاعبي التشكيلة الأساسية لنادي ريال مدريد الإسباني، الذي خاض نهائي دوري أبطال أوروبا أمام جاره نادي اتلتيكو مدريد على ملعب "السان سيرو " بمدينة ميلانو الإيطالية في شهر مايو المنصرم، قد تعرضوا لإصابات متفاوتة الخطورة جعلتهم يغيبون عن مباريات " الأبيض الملكي " هذا الموسم 2016-2017.

 وبحسب التقرير، فإن العدد الإجمالي للمباريات التي خسرها اللاعبون الـ 11 هذا الموسم، قد بلغ 118 مباراة رسمية، وهو ما يفسر بحسب التقرير، فشل نادي ريال مدريد في الاستمرار على نفس الإيقاع في الأداء والنتائج وتعرضه لخسارتين من ناديي إشبيلية وسيلتا فيغو بعدما وصل المباراة رقم 40 دون تعرضه لأي خسارة، خاصة أن رزنامة الفريق اشتدت بدخوله غمار منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا ثم مسابقتي كأس العالم للأندية وكأس إسبانيا.
 
وتراوحت مدة الغياب للاعبي ريال مدريد ما بين مباراة واحدة إلى 13 مباراة ، حيث غاب المدافع والظهير الأيمن للفريق انطونيو كارباخال مباراة واحدة ، فيما غاب كل من الويلزي غاريث بيل والبرازيلي كاسيميرو و المدافع البرتغالي بيبي 13 مباراة، بينما غاب المدافع الإسباني سيرجيو راموس عن تشكيلة الفريق في 9 مباريات .
 
كما غاب الثنائي الحارس الكوستاريكي كايلور نافاس ومتوسط الميدان الكرواتي لوكا مودريتش 7 مباريات ، بالإضافة إلى غياب الألماني توني كروس في 5 مباريات ، والمهاجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في 4 مباريات بعد نهائي " السان سيرو" .
 
وكان نادي ريال مدريد قد نجح في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الحادية عشرة في تاريخه، بعدما تجاوز جاره نادي أتليتكو مدريد بركلات الترجيح للفصل بينهما بعد نهاية الأشواط الأصلية والإضافية بالتعادل الإيجابي بهدف لكل منهما.
 
وخاض المدرب الفرنسي زين الدين زيدان النهائي الأوروبي بأفضل تشكيلة أساسية ممكنة من كامل عناصر الفريق الفنية، ومن حينها لايزال يعاني من عدم إكتمال صفوفه مجدداً في أي مباراة بسبب "لعنة السان سيرو" الإيطالية التي تلاحقه ، خاصة أن هذه المعضلة مازالت مستمرة ، إذ لا يتماثل احد المصابين للشفاء ويستعيد الفريق خدماته حتى يتعرض لاعب آخر لإصابة، مما يفرض على زيدان تغيير حساباته التكتيكية في كل مباراة.
 
شاهد الإحصائية: