قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أبدت الطائفة اليهودية في هولندا استيائها من انضمام المهاجم الفرنسي المخضرم نيكولاس أنيلكا إلى صفوف فريق رودا الهولندي، وذلك بسبب طريقة احتفاله الشهيرة "تحية كينيل النازية" التي قام بها عام 2013.

وذكرت صحيفة "دي تيليغراف" الهولندية أن الجالية اليهودية المحلية، ليست سعيدة بانضمام اللاعب الفرنسي إلى صفوف رودا.

وقال هيرمان لونشتين رئيس أحد المنظمات اليهودية في تصريحات نقلتها الصحيفة: "إنها قلة احترام من رودا أن يتعاقدوا مع لاعب مثله، هناك حدود من المستحيل تخطيها".

أما هانا لودين من مركز المعلومات والتوثيق، فقالت: "لدي نصيحة لرودا، عليهم أن يوضحوا بشكل علني أنهم لا يتقبلون تلك التصرفات من أنيلكا".

وأضاف بينويت ويسلي، المتحدث الرسمي باسم الجالية اليهودية في مقاطعة ليمبورغ التي يلعب رودا تحت لوائها "هذا مثير للسخرية، رودا يجب أن ينهي الارتباط فورا بأنيلكا، لاعبو كرة القدم يجب أن يكونوا مثالا لباقي الناس".

من جهته رفض المدير الرياضي لرودا تون كانين، التعليق على الانتقادات الموجهة للنادي، واكتفى بالقول: "لقد تحدثنا معه عن كرة القدم فقط والمالك كوروتايف أراده معنا، هذا ما يهمنا فقط ولن أعلق على ما يقوله الناس".

وسبق لأنيلكا أن أثار غضب واسعاً لدى الطائفة اليهودية، عندما كان لاعبا في صفوف ويست بروميتش الإنكليزي، وذلك بسبب طريقة احتفاله بأحد هدفيه في مرمى وست هام خلال مباراة الفريقين في الدوري الإنكليزي، حيث احتفل بالهدف بوضع يده اليسرى على كتفة الأيمن، وهي إشارة معروفة في أوروبا بأنها معادية للسامية، وتمثل تحية نازية، تثير استفزاز وغضب الجماعات اليهودية.

احتفال أنيلكا الذي أثار غضب اليهود عام 2013: