قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

 كشفت صحيفة "ماركا" الإسبانية أن إدارة نادي مدريد الإسباني تستهدف تشكيل ثلاثي هجومي جديد في صفوف الفريق يحل محل ثلاثي الخط الهجومي الحالي الشهير إعلامياً باسم "البي بي سي"، الذي يقوده البرتغالي كريستيانو رونالدو و الفرنسي كريم بن زيمة و الويلزي غاريث بييل.

وفي ظل رغبة رونالدو في الرحيل عن النادي، وما يشهده أداء بنزيمة و بيل من تراجع فني، فإن استمرار ثلاثي "البي بي سي" أصبح أمراً مستحيلاً بعد نحو خمسة أعوام من تشكيله، مما يتطلب من الإدارة المدريدية التحرك سريعاً لإيجاد بدائل فنية .
 
وبحسب الصحيفة، فإن الثلاثي الهجومي المستهدف من قبل إدارة النادي يضم كلاً من البرازيلي نيما دا سيلفا من نادي باريس سان جيرمان الفرنسي و البلجيكي إدين هازارد من نادي تشيلسي الإنكليزي و البولندي روبرت ليفاندوفسكي من نادي بايرن ميونيخ الألماني .
 
هذا ويعتبر القاسم المشترك بين المهاجمين الثلاثة، هو وجود تقارير إعلامية سابقة تؤكد أن ريال مدريد يرغب في التعاقد معهم، حيث سيكون الميركاتو الشتوي الحالي أو الصيفي المقبل هو التوقيت المناسب لرئيس النادي فلورنتينو بيريز لمباشرة عملية تشييد الأضلاع الثلاثة التي ستشكل الثلاثي الهجومي الجديد.
 
ولم يكن اختيار الإدارة المدريدية لهذه الأسماء الثلاثة على سبيل الصدقة، بل يُعزى ذلك إلى الأداء الفني المتميز لكل واحد منهم، وهو ما تترجمه الأرقام التهديفية التي حققها كل لاعب مع ناديه خلال الموسم الجاري، والتي تؤكد تفوق هذا الثلاثي الحلم على ثلاثي "البي بي سي" .
 
وكان البرازيلي نيمار قد خاض 22 مباراة رسمية في موسمه الأول مع نادي باريس سان جرمان ،مسجلاً 20 هدفاً، وصانعاً 14 أخرى بمعدل تهديفي سريع بلغ هدفاً كل 99 دقيقة ، ليقود فريقه لتحقيق 19 انتصاراً ، حيث سيؤدي الفتى البرازيلي في الثلاثي الهجومي الجديد، ذات الدور الذي يؤديه رونالدو في "البي بي سي".
 
أما البلجيكي إدين هازارد ، و رغم أن فريقه تشيلسي يمر هذا العام بحالة غير متوازنة، إلا انه حقق أرقاماً جيدة خلال المباريات التسع والعشرين التي لعبها مع الفريق، بتوقيعه على 9 أهداف ، وصناعته لـ 8 أخرى، بمعدل سريع مقارنة بمركزه التكتيكي ، حيث يسجل هدفا كل 219 دقيقة .
 
أما الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي فيستحق أن يكون رأس حربة صريحا ، بعد الحصيلة الإيجابية التي حققها مع ناديه البافاري ، إذ سجل 21 هدفاً وصنع تمريرتين حاسمتين في 26 مباراة رسمية ، محققا متوسطا زمنياً سريعاً في التهديف بواقع هدف كل 104 دقائق.
 
ووفقًا للتقرير، فإن الثلاثي الهجومي الجديد بإمكانه أن يحقق حصيلة أفضل من الحصيلة التي حققها "البي بي سي" ، الذين سجلوا 780 هدفاً إجمالياً في 1162 مباراة ، وهي ما تعادل 12 لقباً في الفترة من عام 2013 وحتى الآن ، وبإحصائية أفضل من التي حققها الثلاثي الهجومي الذي ضم رونالدو و بنزيمة و البرازيلي ريكاردو كاكا ، والذي كان هذا الخط يعرف - حينها- باسم "كا بي سي" والذي تشكل في الفترة من عام 2009 وحتى عام 2012 ، حيث خاضوا معاً 501 مباراة وسجلوا 316 هدفاً، إلا انهم حققوا ثلاثة ألقاب فقط.
 
ويحتاج ريال مدريد لإتمام تشكيل ثلاثي هجومي جديد إلى ميزانية ضخمة تفوق قيمتها نصف مليار يورو ، في ظل الشروط الجزائية العالية في عقود المهاجمين الثلاثة، إلا أن ريال مدريد ورئيسه فلورنتينو بيريز يريدان استغلال "البي بي سي" مالياً لتمويل صفقة الثلاثي الجديد.
 
 
شاهد الإحصائية: