: آخر تحديث

مانشستر يونايتد

 

 

يونايتد يحسم دربي إنكلترا وتشلسي يستعد جيدا لبرشلونة

حسم مانشستر يونايتد "دربي انكلترا" امام غريمه التقليدي ليفربول 2-1 وعزز وصافته السبت على ملعبه "اولد ترافورد" في افتتاح المرحلة الثلاثين من الدوري الانكليزي لكرة القدم.

ويدين مانشستر يونايتد بفوزه الـ68 في تاريخ لقاءات الفريقين في الدوري، الى المهاجم ماركوس راشفورد الذي سجل الهدفين في الدقيقتين 14 و24، فيما سجل ليفربول هدفه الوحيد عبر مدافع "الشياطين الحمر" الدولي العاجي إريك بايي (66).

ورفع مانشستر يونايتد رصيده الى 65 نقطة بفارق 5 نقاط امام ليفربول الذي تجمد رصيده من الانتصارات على غريمه في 171 مباراة في الدوري عند 55 فوزا مقابل 47 تعادلا.

وبات ليفربول مهددا بالتراجع الى المركز الرابع في حال فوز توتنهام على مضيفه بورنموث غدا.

وخاض مانشستر يونايتد المباراة في غياب نجم خط وسطه الدولي الفرنسي بول بوغبا بسبب اصابة تعرض لها في التدريبات الجمعة.

وكان مانشستر يونايتد صاحب الافضلية في الشوط الاول وترجمها الى هدفين وكان بامكانه زيادة الغلة، فيما غابت خطورة الثلاثي الهجومي لليفربول السنغالي ساديو مانيه والبرازيلي روبرتو فرمينو والمصري محمد صلاح الذي كان يسعى الى هز الشباك للانفراد بصدارة لائحة الهدافين التي يتقاسمها مع مهاجم توتنهام هاري كاين (24 هدفا لكل منهما).

ونشط ليفربول بشكل كبير في الشوط الثاني في محاولة لتدارك الموقف، بيد انه اكتفى بهدف وحيد فقط امام التراجع الدفاعي لاصحاب الارض الذين حافظوا على تقدمهم.

ولم يخسر مانشستر يونايتد اي مباراة على ملعبه اولد ترافورد عندما ينهي الشوط الاول متقدما في الدوري منذ 7 ايار/مايو 1984 عندما خسر امام ايبسويتش تاون (1-2).

ويعطي الفوز دفعة معنوية هائلة للاعبي مانشستر يونايتد قبل استضافة اشبيلية الاسباني الثلاثاء المقبل في اياب ثمن نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا (صفر-صفر ذهابا).

- مورينيو لا يهتم للانتقادات -

اكد البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب مانشستر بعد المباراة انه لا يهتم للانتقادات بسبب الاداء الدفاعي الذي يعتمده.

وقال مورينيو "اذا كان الناس لا يعتقدون بأننا نستحق ذلك، فانا لا اهتم"، مضيفا "انا متعب قليلا، لدينا مباراة الثلاثاء. لا اهتم بما يقوله الناس، اللاعبون سعداء، انا سعيد".

وتابع "يمكننا تقسيم الشوطين، يونايتد في الاول وليفربول في الثاني، لكن برأيي كان الشوط الاول شوط الخطورة والاهداف، وفي الثاني كانت السيطرة على الكرة لليفربول ومن دون كرة ليونايتد. فضد ليفربول، اذا امتلكت الكرة ولعبت بشكل سيىء يمكن ان تكون في ورطة".

واعتبر ان فريقه "كان دائما مسيطرا، حتى في الكرات الثابتة والركنيات والحالات الخطيرة، وبذلك فاعتقد اننا كنا نستحق ذلك".

من جهته، اوضح الالماني يورغن كلوب مدرب ليفربول ان اللحظة الرئيسية في المباراة كانت عندما رفض الحكم كريغ باوسون منح فريقه ركلة جزاء اثر عرقلة من البلجيكي مروان فيلايني على مانيه في الدقائق العشر الاخيرة.

وقال كلوب "كانت ركلة جزاء واضحة بعد خطأ فيلايني على مانيه، وفي حالات مشابهة تحتاج الى القرار السليم".

لكنه اعترف بمسؤولية دفاع ليفربول عن هدفي راشفورد "يجب ان تدافع بشكل افضل، يمكنك دائما ان تخسر ضربة رأسية او تحديا مع روميلو لوكاكو بالطبع، لكن هناك فجوة في الخلف ويجب ان نغلقها".

ونجح راشفورد في افتتاح التسجيل عندما تلقى كرة رأسية من الدولي البلجيكي روميلو لوكاكو اثر كرة بعيدة من الحارس الاسباني دافيد دي خيا فتوغل داخل المنطقة وتلاعب بحركة رائعة بالمدافع ترينت الكسندر-ارنولد قبل ان يسددها قوية بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس الالماني لوريس كاريوش (25).

واضاف راشفورد الهدف الثاني عندما استغل كرة مرتدة من المدافع فان دايك فسددها بيمناه في الزاوية اليسرى البعيدة للحارس (24).

وضغط ليفربول بقوة في الشوط الثاني ونجح في تقليص الفارق بالنيران الصديقة عندما مرر مانيه كرة عرضية تابعها بايي بالخطأ داخل مرمى فريقه (66).

- تشلسي يستعد جيدا لبرشلونة -

استعد تشلسي حامل اللقب لمواجهة برشلونة الاربعاء في دوري الابطال بفوز على ضيفه كريستال بالاس 2-1.

تقدم تشلسي عبر البرازيلي ويليان (25) ومارتن كيلي (32 خطأ في مرمى فريقه)، وقلص كريستال بالاس الفارق في الدقيقة الاخيرة عبر الهولندي باتريك فان انهولت.

وكان الفريق الانكليزي في طريقه الى الفوز على ضيفه برشلونة 1-صفر في ذهاب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا قبل ان يدرك الارجنتيني ليونيل ميسي التعادل. وهما يلتقيان ايابا على ملعب كامب نو.

وفاز ايفرتون على برايتون بهدفين للكاميروني غايتان يونغ (60 خطأ في مرمى فريقه) والتركي جينك توسن (76)، ونيوكاسل على ساوثمبتون بثلاثة اهداف للبرازيلي روبرت كينيدي (2 و29) والاسكتلندي مات ريتشي (57)، وبيرنلي على وست هام بثلاثة اهداف لاشلي بارنس (66) والنيوزيلندي كريس وود (70 و81).

ويواجه نادي وست هام الذي اقترب من منطقة الهبوط خطر التعرض لاجراءات تأديبية بعد اجتياح عدد من مشجعيه الغاضبين ارض الملعب.

كما فاز ليستر سيتي على وست بروميتش البيون بأربعة اهداف لجيمي فاردي (21) والجزائري رياض محرز (62) والنيجيري كيليتشي ايهياناتشو (76) والاسباني فيسنتي ايبورا (90+3) مقابل هدف للفنزويلي خوسيه سولومون روندون (8).

وتعادل هادرسلفيد مع سوانسي سيتي سلبا.

وتستكمل المرحلة غدا الاحد بلقاءي أرسنال مع واتفورد، وبورنموث مع توتنهام هوتسبر، على ان تختتم الاثنين المقبل بلقاء ستوك سيتي مع مانشستر سيتي.

ملخص مباراة مانشستر يونايتد وليفربول:

أهداف مباراة تشلسي وكريستال بالاس:


أهداف مباراة وست بروميتش وليستر سيتي:

أهداف مباراة ايفرتون وبرايتون:

 أهداف مباراة وست هام وبيرنلي:

أهداف مباراة هادرسفيلد وسوانسي سيتي:

بايرن ميونيخ على بعد فوزين من لقبه الـ28

أصبح بايرن ميونيخ على بعد فوزين من احراز لقبه السادس تواليا في الدوري الالماني لكرة القدم، بعد فوزه الساحق على ضيفه هامبورغ وصيف القاع 6-صفر، السبت في المرحلة السادسة والعشرين.

وقبل 8 مراحل على نهاية الدوري، رفع بايرن الفارق الى 20 نقطة مع شالكه الثاني والفائز الجمعة على ارض ماينتس 1-صفر. ويتعين على بايرن مواجهة لايبزيغ السادس الاحد المقبل ثم استقبال بوروسيا دورتموند القوي في 31 اذار/مارس.

وهذا الفوز الثالث عشر لبايرن في آخر 14 مباراة ضد هامبورغ، حامل اللقب 6 مرات والوحيد الذي لم يهبط الى الدرجة الثانية في المانيا، والذي لم يفز على غريمه منذ 2009.

وتابع بايرن تفننه بالحاق الهزائم الساحقة بهامبورغ، ففاز عليه 6-صفر و5-صفر في 2011، 9-2 في 2013، و8-صفر في 2015 و2017، وسجل 44 هدفا في اخر 7 مباريات امام ضيفه.

على ملعب "اليانز ارينا" وامام 75 الف متفرج، افتتح بايرن التسجيل باكرا عندما حاول الدفاع منع تمريرة من الوصول الى الجناح الهولندي ارين روبن، فشتتها نحو الفرنسي فرانك ريبيري الذي تلاعب بالدفاع والحارس وزرعها في المرمى (8).

وضاعف الارقام بسرعة اثر عرضية من الظهير الايمن جوشوا كيميش، تابعها البولندي روبرت ليفاندوفسكي برأسه من مسافة قريبة برغم التكتل الدفاعي (12).

ومن الجهة اليسرى، رفع الظهير النمسوي دافيد الابا عرضية وصلت ايضا الى ليفاندوفسكي الذي سجل الهدف الثالث (19).

وقال لاعب هامبورغ السابق ومديره برند فيهيماير "خسرنا المباراة قبل ان تبدأ، لكن امام بايرن اقل خطأ يكلف كثيرا".

بدوره، قال مدافع بايرن ماتس هوملس "بعد الدقيقة 30 لم يكن سهلا الحفاظ على الايقاع. فقدنا تركيزنا، وتحدث المدرب معنا بين الشوطين. هذا طبيعي، فقد حسمت المباراة باكرا".

- مئوية ليفاندوفسكي -

وفي الشوط الثاني، سجل المخضرم روبن هدفا رابعا لبايرن بتسديدة صاروخية بيسراه من حدود المنطقة على علو متوسط الى يمين الحارس (55).

وعلى طريقته الخاصة، انفرد ريبيري كما في بداية المباراة بعد مجهود فردي رائع، وسدد يمينية جميلة بعيدة عن الحارس هدفا خامسا (81).

واهدر ليفاندوفسكي فرصة تحقيق الثلاثية "هاتريك" عندما اطاح فوق المرمى ركلة جزاء اثر خطأ على البديل الاسباني تياغو الكانتارا (86)، وهي اول ركلة جزاء يهدرها منذ ايار/مايو 2013 بعد ان نجح بتسجيل 17 ركلة متتالية.

لكنه نجح من ركلة ثانية بعد خطأ على كيميش مسجلا هدفه الرقم 100 في الدوري في 120 مباراة مع بايرن محققا ثلاثيته الاولى هذا الموسم (90)، علما بان اسطورة السبعينيات غيرد مولر احتاج الى 136 مباراة في الدوري ليسجل هدفه المئة مع بايرن.

وتابع ليفاندوفسكي تحليقه بصدارة ترتيب الهدافين، مسجلا هدفه الثالث والعشرين هذا الموسم.

ورفع ليفاندوفسكي رصيده الى 142 هدفا مع بايرن في مختلف المسابقات، ليصبح افضل هداف اجنبي في تاريخه، متخطيا البرازيلي جيوفاني البير الذي سجل 139 هدفا بين 1997 و2003.

وقال مدرب يوب هاينكيس بعد الفوز "تقدمنا 3-صفر بعد 20 دقيقة، وبدأنا المباراة بشكل جيد. هذه نتيجة جيدة قبل مباراة الاربعاء (في دوري الابطال)".

وعن اصابة  لاعب وسطه كورنتان توليسو بعظمة الساق بعد 20 دقيقة من دخوله بسبب الاصابة، قال هاينكيس ان الفرنسي "يتألم كثيرا".

ويقاتل بايرن على ثلاث جبهات، فإضافة الى اقترابه من حسم لقب الدوري للمرة الـ28 في تاريخه، وصل ايضا الى نصف نهائي الكأس المحلية حيث يلتقي باير ليفركوزن في 17 نيسان/ابريل، وقطع أكثر من نصف الطريق نحو ربع نهائي المسابقة القارية الام كونه فاز 5-صفر ذهابا على بشكتاش التركي.

في المقابل، يعاني هامبورغ الامرين على غرار الموسمين الاخيرين اللذين نجا خلالهما من الهبوط، ولم تنفع ادارته اقالة المدرب ماركوس غيسدول في كانون الثاني/يناير الماضي وتعيين بيرند هولرباخ مكانه، وخاض اللقاء على وقع قرار مجلس ادارته الخميس اقالة الرئيس التنفيذي هيريبرت بروخهاغن والمدير الرياضي ينز تود من منصبيهما.

وارتقى باير ليفركوزن موقتا الى المركز الثالث بفوزه على ضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ التاسع بهدفين حملا توقيع الارجنتيني لوكاس الاريو (39) ويوليان براندت (90).

وانفرد هوفنهايم موقتا بالمركز السابع بفوزه على ضيفه فولفسبورغ الخامس عشر والذي لم يفز في آخر 6 مباريات، بثلاثية نظيفة حملت توقيع نيكو شولتس (18) وسيرج غنابري (77) والفرنسي جوشوا غيلافوغي (80 خطأ في مرمى فريقه).

وحقق اوغسبورغ فوزه الاول في خمس مباريات على حساب مضيفه هانوفر 3-1 واصبح ثامنا.

سجل للفائز النمسوي ميكايل غريغوريتش (26 و83) والضربي غويكو كاتسار (45) وللخاسر السنغالي ساليف سانيه (37).

وتعادل هرتا برلين الحادي عشر مع ضيفه فرايبورغ الثالث عشر سلبا.

وتقام الاحد مواجهة قوية بين بوروسيا دورتموند الرابع واينتراخت فرانكفورت الخامس.

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. التضامن الإسلامي يطلق بطولات عالمية
  2. صاعقة رعدية تودي بحياة لاعب كرة قدم لبناني
  3. الاتحاد الإنكليزي يدرس تقليص عدد اللاعبين الأجانب في الأندية
  4. صدمة مصرية بعد خسارة ثالث نهائي على التوالي في دوري أبطال أفريقيا
  5. 11 لاعباً إسبانياً فقط ينجحون في تجنب ثورة إحلال إنريكي
  6. أوزيل يرفض عرضاً آسيوياً ضخماً يبلغ مليون جنيه استرليني اسبوعياً
  7. الدوري الإسباني يسجل اقوى حالة تنافسية منذ موسم (1998- 1999)
  8. تشكيلة مانشستر يونايتد في
  9. شعار مجلة
  10. غوارديولا مهدد بغرامة مالية بسبب حكم دربي
  11. التسريبات تكشف فوز مورديتش بجائزة
  12. تشيزني يكشف نصيحة رونالدو حول طريقة التصدي لجزائية هيغوايين
  13. ريال مدريد يضع ثقته بسولاري على أمل تكرار ما حققه زيدان
  14. الاتهامات والفضائح تحاصر باريس سان جيرمان من كل حدب وصوب
  15. دربيان عربيان فقط ضمن اقوى خمسين
  16. ريال مدريد يخطط لإحداث عملية إحلال مبكرة خلال الانتقالات الشتوية
في رياضة