قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

عزز المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هداف نادي برشلونة الإسباني صدارته لترتيب هدافي أوروبا والاقتراب من نيل جائزة "الحذاء الذهبي" للمرة الخامسة في تاريخه نظير حصده اعلى رصيد من النقاط خلال منافسات الموسم الجاري.

وكان ميسي قد سجل هدفاً من الثنائية التي تعادل بها فريقه برشلونة مع ضيفه ريال مدريد في  الجولة السادسة والثلاثين من بطولة الدوري الإسباني على ملعب "الكامب نو" ،  و هو اول هدف له في مباريات "الكلاسيكو" على الأراضي الكتالونية بعد سنوات من الصيام ، بعدما كان يتفنن في هز شباك "السانتياغو بيرنابيو" بالعاصمة مدريد.
 
و رفع ميسي رصيده إلى 33 هدفاً ليواصل صدارته لجائزة "البيتشيتشي" كأفضل هداف للدوري الإسباني ، معززاً في الوقت نفسه صدارته لجائزة هدافي الدوريات الأوروبية برصيد 66 نقطة مبتعداً بفارق 4 نقاط عن ملاحقه المباشر المهاجم المصري محمد صلاح هداف نادي ليفربول والدوري الإنكليزي الممتاز الذي تجمد رصيده عن 63 نقطة من 31 هدفاً بعدما صام عن التهديف في القمة التي جمعت فريقه بمضيفه تشيلسي ، والتي انتهت لصالح الأخير بهدف دون رد في الجولة قبل الأخيرة من عمر البطولة، فيما كان "الفرعون" قد عجز قبلها عن هز شباك ويست بروميتش ألبيون مما اتاح الفرصة لـ"البرغوث" ليلتحق به ثم يتجاوزه بفضل الثلاثية "الهاتريك" التي سجلها في مرمى ديبورتيفو لاكورونيا.
 
و في وقت لم يتبقى لصلاح سوى مباراة واحدة عن نهاية منافسات الدوري المحلي ، فإن لميسي ثلاث مباريات ضد فياريال وليفانتي ثم ريال سوسيداد ، مما يمنحه فرصة كبيرة لتوسيع الفارق الذي يفصله عن صلاح في طريقه للفوز بـ "الحذاء الذهبي" للمرة الخامسة في مسيرته بعدما توج بها أعوام 2010 و 2012 و 2013 و 2017.
 
ويتقاسم المركز الثالث كل من الإيطالي تشيرو إيموبيلي هداف نادي لاتسيو و الدوري الإيطالي و البولندي روبرت ليفاندوفسكي هداف نادي بايرن ميونيخ و الدوري الألماني ، حيث يمتلك كل منهما رصيداً يبلغ 58 نقطة حصدها بتوقيعه على 29 هدفاً ، لتقتصر احلامهما على الفوز بـ "الحذاء الذهبي المحلي " في "الكالتشيو" و " البندسليغا"  بعدما تعذر عليهما نيل "الحذاء الذهبي القاري".