قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

تعرض أرسنال لضربة قاسية بخسارته جهود مدافعه الإسباني هكتور بيليرين لما تبقى من الموسم، بعد تعرضه لتمزق في أربطة الركبة السبت ضد الجار تشلسي (2-صفر) في الدوري الإنكليزي لكرة القدم، حسب ما أعلن الثلاثاء النادي اللندني.

وخاض الإسباني البالغ من العمر 23 عاما أول مباراة أساسيا منذ منتصف كانون الأول/ديسمبر بعد أن عانى من إصابة في ربلة الساق، لكنه لم ينعم بذلك طويلا لأنه اضطر الى ترك الملعب في الشوط الثاني على حمالة دون أن أي احتكاك بلاعب منافس.

ويحتاج بيليرين الى تسعة أشهر للتعافي من الإصابة بحسب ما كشف أرسنال، مشيرا الى أن "هكتور تعرض لتمزق في الرباط الصليبي الأمامي لركبته اليسرى وسيخضع لعملية جراحية لإصلاح ذلك في الأيام القادمة".

وتابع بيان النادي اللندني "من المتوقع أن تستغرق عملية إعادة التأهيل ما بين ستة وتسعة أشهر، وبالتالي سيبتعد هكتور عن الملاعب للفترة المتبقية من هذا الموسم. سيعمل كل من في النادي الآن بأقصى جهد ممكن لضمان عودة هكتور الى أرض الملعب في أسرع وقت ممكن الموسم المقبل".

وسبق لفريق المدرب الإسباني أوناي إيمري أن اختبر اصابة مماثلة لروب هولدينغ في الخامس من كانون الأول/ديسمبر الماضي ضد مانشستر يونايتد (2-2).

وفي حين أن فترة الانتقالات الشتوية التي تقفل نهاية الشهر الحالي، ستسمح لأرسنال بتعويض بيليرين في مركز الظهير الأيمن، فإن لإيمري خيارات عدة لسد الفراغ متمثلة بالسويسري ستيفان ليختشتاينر، أينسلي مايتلاند-نايلز وكارل جينكنسون الذي كان من المتوقع أن يسمح له بمغادرة الفريق هذا الشهر قبل اصابة بيليرين.

ويحتل أرسنال المركز الخامس في الدوري الممتاز، بفارق ثلاث نقاط عن تشلسي صاحب المركز الرابع الأخير المؤهل الى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.